الخلفي: موقف المغرب حازم وثابت في الرفض القاطع لإقامة مراكز استقبال للمهاجرين على أراضيه



الرباط – أكد الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، اليوم الخميس بالرباط، على أن “موقف المغرب حازم وثابت في الرفض القاطع لإقامة مراكز استقبال للمهاجرين على ترابه”.

وأوضح الخلفي، في لقاء صحفي أعقب اجتماع المجلس الحكومي برئاسة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أن “إحداث مراكز استقبال للاجئين هو مجرد تصدير للمشكل وليس حلا له”، مؤكدا “أننا نحتاج إلى حل على المدى البعيد وليس فقط إلى حل آني ظرفي”.

وأبرز الوزير المنتدب أن المغرب اختار أن يدافع عن مقاربة إنسانية للهجرة متعددة الأبعاد قدم فيها النموذج، عندما قرر تسوية وضعية أزيد من 50 ألف مهاجر، إلى جانب قبول حوالي 3000 طلب للمشاركة في برنامج الترحيل الطوعي، وفي نفس الوقت أقدمت المملكة على طرح هذا الموضوع على المستوى الإفريقي، وهي مقاربة رعاها جلالة الملك منذ 2013 وتجسدت في استراتيجية وطنية، مؤكد أن “المغرب لا يمكن أن يقبل بأمر يناقض هذا العمق الإنساني المرتبط بمعالجة إشكالية الهجرة”.

وأكد السيد الخلفي، في الوقت ذاته، على ضرورة تحمل المسؤولية المشتركة، موضحا أن شبكات الهجرة السرية أصبحت تطور من آليات اشتغالها، من خلال استعمال الزوارق النفاثة بشكل غير مسبوق، كما تم تفكيك أزيد من 80 شبكة تنشط في مجال الهجرة السرية والاتجار في البشر.

ولفت الوزير المنتدب إلى أن “المسؤولين الأوروبيين يشيدون بالمغرب وبسياسته في مجال الهجرة، آخرها التصريحات التي صدرت عن المسؤولة الإسبانية المكلفة بهجرة”، مؤكدا على الحاجة إلى معالجة بعيدة المدى ذات عمق إنساني تنتج عن تنسيق مشترك، و”بالتالي لا يمكن بأي حال من الأحوال قبول فكرة إحداث مراكز استقبال”.

وأضاف أن المغرب، وهو يطرح سياسة الهجرة، يعمل على الترافع عليها عالميا بعد الترافع على مستوى القارة الإفريقية وعلى مستوى أوروبا، مشيرا إلى أن المملكة ستحتضن في شهر دجنبر مؤتمرا عالميا حول إشكالية الهجرة.

وخلص إلى أن “المقارنة بين الماضي والحاضر للتجربة المغربية في مجال تسوية أوضاع المهاجرين والتصدي لشبكات الهجرة السرية هي موضوع تقدير وإشادة

المغرب يلغي زيارة وزير إلى هولندا إثر تقرير حول حراك الريف


أرشيف

 الأناضول : ألغى المغرب زيارة عمل كان من المقرر، أن يقوم بها وزير العدل المغربي محمد أوجار، اليوم الإثنين، إلى العاصمة الهولندية أمستردام؛ وذلك "احتجاجًا على التدخل في الشؤون الداخلية للمملكة"، حسب مسؤول في الوزارة. 

وقال مسؤول في وزارة العدل المغربية، طلب عدم نشر اسمه، إن "إلغاء زيارة الوزير تأتي في ظل العلاقات المتوترة بين البلدين". 

وأوضح: "يأتي إلغاء الزيارة إثر تقرير لوزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك، رفعه إلى برلمان بلاده، انتقد ظروف الموقوفين على خلفية حراك الريف". 

وكانت الرباط استدعت في 7 سبتمبر/أيلول الماضي، السفيرة الهولندية في الرباط، ديزيري بونيس، لإبلاغها رفضها التدخل في الشؤون الداخلية للمملكة. 

وأبلغت وزارة الخارجية المغربية السفيرة الهولندية، بأن ما قام به وزير خارجية بلادها يعبر عن عدم احترام للقضاء المغربي، الذي ما زال ينظر في ملف موقوفي "حراك الريف"، حسب تصريح سابق لمسؤول في وزارة الخارجية المغربية للأناضول. 

وحتى الساعة 17:55 تغ، لم تصدر إفادة رسمية من المغرب حول الأمر، فيما لم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات الهولندية. 

والتقرير الذي تقدم به وزير الخارجية الهولندي إلى برلمان بلاده، تحدث عن وجود "ظروف سيئة يعيشها المعتقلون على خلفية حراك الريف". 

وانتقد التقرير، "عدم إعلان الدول الأوروبية عن مواقف منددة بالأحكام الصادرة في حق معتقلي حراك الريف". 

واستدعى المغرب في 30 يونيو/ حزيران الماضي، السفيرة الهولندية، للتعبير عن رفض تصريحات أدلى بها وزير خارجية بلادها أمام البرلمان حول معتقلي "حراك الريف". 

الملك يترأس جلسة عمل خصصت لإعادة هيكلة شعب التكوين المهني، وإحداث جيل جديد من مراكز تكوين وتأهيل الشباب، و إحداث المقاولات ..



الرباط – ذكر بلاغ للديوان الملكي أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، ترأس اليوم الاثنين بالقصر الملكي بالرباط، جلسة عمل خصصت لتأهيل عرض التكوين المهني وتنويع وتثمين المهن وتحديث المناهج البيداغوجية .

وفي ما يلي نص بلاغ الديوان الملكي بهذا الخصوص :

“ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، يومه بالقصر الملكي بالرباط، جلسة عمل خصصت لتأهيل عرض التكوين المهني وتنويع وتثمين المهن وتحديث المناهج البيداغوجية.

ويندرج هذا الاجتماع في سياق تنفيذ الأولويات والتدابير المحددة من طرف جلالة الملك، لاسيما في خطابي العرش وذكرى 20 غشت. ويعكس العناية الملكية السامية الثابتة بقطاع التكوين المهني باعتباره رافعة استراتيجية، ومسارا واعدا لتهيئ الشباب لولوج الشغل والاندماج المهني.

وبالفعل، فقد كان جلالة الملك قد أثار الانتباه مجددا، في خطابه السامي لـ20 غشت الماضي، حول قضية تشغيل الشباب، لاسيما في علاقة مع إشكالية الملاءمة بين التكوين والشغل.

وخلال هذا الاجتماع، أخذ جلالة الملك، حفظه الله، علما بأولى المقترحات والتدابير التي يتعين اتخاذها من طرف القطاعات المعنية، المتعلقة بتنفيذ التوجيهات الملكية السامية. ويتعلق الأمر، على الخصوص، بإعادة هيكلة شعب التكوين المهني، وإحداث جيل جديد من مراكز تكوين وتأهيل الشباب، وإقرار مجلس التوجيه المبكر نحو الشعب المهنية، وتطوير التكوين بالتناوب، وتعلم اللغات وكذا النهوض بدعم إحداث المقاولات من طرف الشباب في مجالات تخصصاتهم.

وأعطى جلالة الملك تعليماته السامية من أجل تطوير تكوينات جديدة في القطاعات والمهن الواعدة، مع تأهيل التكوينات في المهن التي تنعت بالكلاسيكية، والتي تبقى المصادر الرئيسية لفرص الشغل بالنسبة للشباب، مثل تلك المرتبطة بقطاعات الصناعة، والخدمات، والبناء والأشغال العمومية، والفلاحة والصيد والماء والطاقة والصناعة التقليدية.

وفي هذا الصدد، شدد جلالة الملك ، بالخصوص، على ضرورة تطوير عرض التكوين المهني بشكل أكبر، من خلال تبني معايير جديدة للجودة، خاصة في قطاع الفندقة والسياحة بكيفية تحفز وتواكب الإقلاع الضروري لهذا القطاع الإستراتيجي.

كما انصب الحرص الملكي السامي على التكوين المهني في قطاع الصحة، بما يشمل المهن شبه الطبية، ومهن تقنيي الصحة، لاسيما في مجال صيانة وإصلاح التجهيزات الطبية، حيث توجد إمكانيات حقيقية للتشغيل.

وعلاوة على ذلك، أعطى جلالة الملك توجيهاته السامية قصد بلورة تكوينات مؤهلة قصيرة، تناهز مدتها أربعة أشهر، تشمل وحدات لغوية وتقنية مخصصة للأشخاص الذين يتوفرون على تجربة في القطاع غير المهيكل، وذلك من أجل منحهم فرصة الاندماج في القطاع المهيكل ومن تم تثمين خبراتهم وملكاتهم.

وفي ختام هذا الاجتماع، أعطى جلالة الملك تعليماته السامية لكي تعمل هذه اللجنة التي يرأسها رئيس الحكومة، في أجل ثلاثة أسابيع، على بلورة وعرض برنامج مشاريع وإجراءات دقيقة والتطبيق الفوري، والتي سيتم تمويلها، على الخصوص، بدعم من صندوق الحسن الثاني.

وبهذه المناسبة ستقدم اللجنة أيضا وضعية تقدم تحضيرات اللقاء الوطني للتشغيل والتكوين المزمع تنظيمه قبل متم السنة.

حضر جلسة العمل هاته السادة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، وعمر عزيمان مستشار جلالة الملك، رئيس المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، وفؤاد عالي الهمة مستشار صاحب الجلالة، وعبد الوافي لفتيت وزير الداخلية، وسعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، ومولاي حفيظ العلمي وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، وعبد القادر اعمارة وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، وأنس الدكالي وزير الصحة، ومحمد ساجد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، ومحمد يتيم وزير الشغل والإدماج المهني، والسيدة لبنى طريشة المديرة العامة للمكتب الوطني للتكوين المهني وإنعاش الشغل”.

إعادة انتخاب امحند العنصر أمينا عاما لحزب الحركة الشعبية

Mohaned Laenser 7c7aa

الرباط – تم اليوم السبت بالرباط، إعادة انتخاب امحند العنصر، أمينا عاما لحزب الحركة الشعبية، خلال أشغال المؤتمر الوطني الثالث عشر للحزب، المنعقد على مدى ثلاثة أيام.

يذكر أن المؤتمر ينعقد في إطار القانون الأساسي الجديد للحزب، حيث قررت اللجنة التحضيرية خلافا لما دأب عليه الحزب في المؤتمرات السابقة، عرض هذا القانون على التصويت في بداية أشغال المؤتمر، وذلك من أجل السماح بتطبيق مقررات هذا القانون في جميع مراحل هذا المؤتمر وما بعده.

وقد حصل الامين العام السابق والحالي على 1554 صوتا، مقابل 289 لمصطفى اسلالو، فيما الغيت 125 صوتا من 1968 مصوتا

أخنوش يهاجم العدالة والتنمية بقوة



 رفض التجمع الوطني للأحرار المغربي إغلاق ملف التوتر مع حزب العدالة والتنمية على خلفية تصريحات لأحد قادة الأحرار والوزير في الحكومة، قال فيها إن حزب العدالة يقود مشروعًا دخيلاً تخريبيًا يهدد أمن البلاد، وهي تصريحات وصفها حزب العدالة بالسافرة وضرب لقيم الأخلاق والعمل المشترك.

وأبدى العدالة والتنمية استغرابه من تصريحات رشيد الطالبي العلمي وزير الشباب والرياضة وبقائه وزيرًا في حكومة يقودها حزب يحمل مشروعًا تخريبيًا، وهو ما فهم منه دعوة لإقالة أو استقالة العلمي.

ورد رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، الوزير القوي والمقرب من المراجع العليا، بهجوم عنيف على العدالة والتنمية، وقال في تصريح معمم: لقد دهشنا من هذا التهافت في ردود الأفعال المتضخمة وغير المفهومة التي استهدفت عضوًا للمكتب السياسي في حزبنا، والذي كان يتحدث للشبيبة بمناسبة مداخلته في الجامعة الصيفية لشبيبة الحزب، ويقوم بدوره التأطيري ويمارس حقه في التعبير فيما يتعلق بالخيارات الاقتصادية التي يمكن لبلدنا أن يسير على منوالها أو يتفاداها

وأضاف: أكثر من ذلك، فإننا نعتبر أن تصرف الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، غير مقبول، إذ ذهب إلى حد إصدار بلاغ صحافي لمهاجمة أحد أعضاء المكتب السياسي في حزب التجمع الوطني للأحرار علنًا

وأعرب اخنوش عن استغرابه الكبير، لأنه في اللحظة التي نعتقد فيها أن الوطن يجب أن يتأهب لمجابهة التحديات التي تواجهه، وفي لحظة نحن مدعوون فيها جميعًا للتجاوب مع النداءات الملكية التي حملها خطابان أساسيان، وضعانا جميعًا أمام مسؤولياتنا وقال إنه اضطر لإصدار هذا التصريح لأن هذا هو النقاش الذي اختار البعض جرنا إليه

وانتقد حزب التقدم والاشتراكية حرب البلاغات والتصريحات بين حزبين من الأغلبية الحكومية واعتبر أن تزايد مظاهر الاحتقان على الساحة الاجتماعية تنتعش في الأجواء السلبية التي تخيم على الوضع العام، حيث تتواصل الضبابية والأزمة في الحقلين السياسي والحزبي، ويتعمق الإحساس بانسداد الآفاق أمام شرائح اجتماعية واسعة، في غياب مبادرات عمومية قادرة على احتواء هذا الاحتقان عبر بث نفس إصلاحي قوي في مختلف مناحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وأكد الحزب في بلاغ ، أن هذا الوضع يسائل الحكومة المطالبة باتخاذ كل ما يلزم من مبادرات إصلاحية، وبالمزيد من الحضور السياسي والميداني، بما يسمح بتجاوز حالة الضبابية وانسداد الآفاق والقلق من المستقبل، وبتغليب روح المسؤولية والجدية عوض التمادي في الممارسات العبثية، المتمثلة في إصرار بعض مكونات الأغلبية على مواصلة أسلوب تبادل الاتهامات والخروج بتصريحات مجانية مجانبة للصواب تزيد من تعميق أزمة الثقة والنفور من أي عمل سياسي وفعل حزبي مسؤول ومنظم ومنتج.

عن القدس العربي

وزير تجمعي يصف العدالة والتنمية بالحزب التخريبي والآخر يرد

0a0 811a2

 فتح حزب العدالة والتنمية النار من جديد على وزير مشارك وعضو قيادي في التجمع الوطني للأحرار بعد اتهام هذا الأخير للعدالة والتنمية بلعب دور تخريبي في المغرب.


ووصف حزب العدالة والتنمية تصريحات رشيد الطالبي العلمي القيادي في التجمع الوطني للأحرار الذي يتولي حقيبة الشباب والرياضة، والتي هاجم خلالها حزب المصباح بلهجة شديدة، وصفها بـ: "السافرة" و الخطأ الجسيم، وحذره من خرق ميثاق الأغلبية الحكومية وضرب قيم وأخلاق العمل المشترك.

وتأتي هذه الهجمات المتبادلة بين العدالة والتنمية و الأحرار في وقت تتحدث فيه أوساط حزبية عن تعديلات حكومية، وأن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني فتح نقاشًا في بعض الدوائر يهم فكرة الاستغناء عن تسعة كتاب دولة في الحكومة الحالية، في أقرب تعديل ستشهده حكومته.

وعبرت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية في بلاغ لها، أمس الأربعاء، عن استغرابها من استمرار وزير في حكومة يقودها حزب يحمل مشروعًا دخيلًا يسعى لتخريب البلاد، وهي العبارة التي قالها العلمي خلال الجلسة الافتتاحية لجامعة الشباب الأحرار في مراكش، الجمعة المنصرمة، وأثارت غضبًا عارمًا لدى قادة وقواعد العدالة والتنمية.

واعتبر حزب أن التصريحات الصادرة عن القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار تضمنت إساءات بالغة وتعريضًا مغرضًا بحزب العدالة والتنمية الذي يرأس أمينه العام الحكومة، مستنكرًا هذا التهجم السافر وغير المسؤول والمناقض لمبادئ ومقتضيات القانون التنظيمي المتعلق بتنظيم وتسيير أشغال الحكومة الذي نص خاصة على مبدأي المسؤولية والتضامن الحكومي

وسجل بلاغ الحزب امتعاضه الشديد لتلك التصريحات التي حادت عن السياق السياسي الإيجابي الذي يشهد انطلاقة عدد من الأوراش والمشاريع الإصلاحية والتنموية، والتي تقتضي من الحكومة والأحزاب المكونة لها مزيدًا من التماسك والتعبئة الجماعية لتعزيز الثقة وتوفير الأجواء الإيجابية اللازمة لإنجاحها

و كان الطالبي العلمي، عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار ووزير الشباب والرياضة، هاجم في مؤتمر حزبي، حليفه في الحكومة وحزب العدالة والتنمية، معتبرًا أنه يسعى إلى "تخريب البلد" بالتشكيك في المؤسسات والمنتخبين.

وقال: إن العدالة والتنمية بدأ من 2010 في التشكيك في المؤسسات من برلمان وجماعات ترابية، غير أنهم لم يستطيعوا الحصول على العدد الكافي من الأصوات لتنفيذ الجزء الثاني من برنامجهم»، وأن الانتخابات الجزئية الأخيرة بدائرة مرتيل المضيق الفنيدق التي ظفر بها مرشح التجمع، الخميس المنصرم، و هي امتحان للذين يضربون في التجمع ورئيسه، والجواب كان من عند المواطنين والمواطنات بإعطاء صوتهم لمرشح الأحرار ..

وقال الباحث والمحلل السياسي عبد الرحيم العلام، إنه من الواضح أن الطالب العالمي نسي نفسه، وتحدث بلسان حزب معارض وليس بلسان حزب في الأغلبية، ويعتقد أن العثماني سيقدم شكوى للديوان الملكي في هذا الموضوع حتى يثبت أن هنالك أحزابًا أخرى تعتمد أسلوب الصراع، على رأسها حزب التجمع الوطني للأحرار الذي أخل بميثاق الأغلبية.

وأضاف أن على النيابة العامة اليوم أن تتحرك للتحقيق في موضوع يتهم فيه الرجل حزب رئيس الحكومة، وهو حزب حليف له بكونه لديه مشروع تخريبي يخرب البلد. التصريحات يفترض أن تكون عليها أدلة تستدعي الاستماع للطالبي العالمي لتقديمها إلى النيابة العامة للتحقيق في الموضوع إن كان هنالك فعلًا مشروع تخريبي، وهذا كلام كبير وخطير لأنه صادر عن وزير مطلع ربما على بعض المعطيات، ولم يصدر عن شخص عادي.

عن القدس العربي


إستوديو بلاقيود