الأمين العام لحزب الإستقلال ينتقد تعثر تشكيل الحكومة, ووصف انتخاب المالكي بالمهزلة

قال الأمين العام لحزب الإستقالا حميد شباط، في كلمة ألقاها خلال انعقاد الدورة الثالثة للجنة المركزية للشبيبة الاستقلالية صباح اليوم بمقر حزب الاستقلال بالرباط: "لقد دخلنا الشهر الرابع والمغرب بدون حكومة، وهذا أمر مؤسف ومخجل، لكن نتمنى أن تحضر الحكمة والتبصر بين الأحزاب السياسية لأن بلادنا قدوة ونموذج يحتذى بها أمام العالم ولا يجب أن نعطي صورة سيئة عنه بهذا الوضع".

وأكد حميد شباط، أن حزبه سيستمر في التنسيق مع حزب العدالة والتنمية في البرلمان، للقيام بعدد من الإصلاحات في قطاع التشغيل والسكن والتعليم، وغيرها، مضيفا بالقول: "ما دمنا قررنا الاصطفاف مع الأحزاب الوطنية، سيكون هناك تنسيق مع العدالة والتنمية في البرلمان".

وفي سياق آخر، وصف شباط انتخاب الحبيب المالكي القيادي بحزب الاشتراكي كرئيس مجلس النواب، بـ "المهزلة"، وأن موقف الاستقلال بالانسحاب من جلسة التصويت في البرلمان وعدم المشاركة في تلك "المهزلة" قرار شجاع لأنه لم يكن في مستوى تطلعات الحزب

قراء تحليلة لوكالات عالمية :كيف لحزب حاز على 37 مقعد أن يحدد مستقبل حكومة بأكملها

 

خالد مجدوب للأناضول

مشاورات تشكيل الحكومة المغربية التي بلغت أزيد من 3 أشهر يدور فلكها حول رجل واحد، أحزاب تربط مشاركتها به، وأخرى تنتظر الضوء الأخضر منه، ورئيس الحكومة المكلف عبد الإله بنكيران يحاول استمالته لتخطي عقبة التشكيل. 
إنه الملياردير، عزيز أخنوش، أمين عام حزب التجمع الوطني للأحرار  رجل الأعمال والسياسة الذي يملك مفاتيح تشكيل الحكومة المغربية. 
له موطئ قدم في مختلف المجالات، بدء بعالم السياسة ومرورا بالمال والأعمال والصحافة، بالإضافة إلى الطاقة والزراعة والاتصالات. 
ويتساءل المتتبعون كيف لحزب فاز بـ37 مقعد بمجلس النواب أن يحدد مصير ومستقبل حكومة بأكملها؟.. هل لقربه من الباطرونا (رجال الأعمال الكبار) ومن دوائر القرار؟ أم أن هناك أسرار أخرى تحملها شخصية أخنوش؟. 

النشأة 

ولد أخنوش، بمدينة "تافراوت" عام 1961، وهو متزوج وله ثلاثة أطفال، وينتمي إلى منطقة يطلق عليها "سوس"، تعرف بكونها مصدر لأبرز تجار البلاد. 
بعدما تابع أخنوش دراسته بالمغرب، حصل على شهادة في الإدارة بجامعة "شيبروك" الكندية عام 1986، ليعود إلى البلاد ويدبر شركات والده، ويطورها ليؤسس مجموعة "أكوا" القابضة، المالكة لأحد أكبر محطات توزيع المحروقات وبيعها، بالإضافة إلى العديد من الشركات بمختلف القطاعات. 
تجربته الكبيرة في الإدارة صقلت شخصيته، وجعلته أحد الأرقام الصعبة بالمشهد السياسي بالبلاد. 
من بين المناصب التي شغلها، عضو في بلدية مدينة "تافراوت"، ورئيس جهة "سوس ماسة درعة"

المال والسلطة 

بعدما كان وزيرا للفلاحة في عهد حكومة الأمين العام لحزب الاستقلال، عباس الفاسي، (2007 ، 2011)، استطاع أن يحتفظ بهذا المنصب خلال حكومة بنكيران في أول تجربة لحكومة إسلامية بالبلاد (2011- 2016)، وهو ما جعله يجمد عضويته في حزب التجمع الوطني للأحرار، لأن هذا الأخير لم يكن مشاركا في الحكومة. 
وساعدته تجربته الكبيرة في عالم المال والأعمال في أن يقود مخطط تنمية الزراعة في المغرب. 
وتصنف مجلة "فوربس" المتخصصة في تصنيف الأثرياء بالعالم، أخنوش في المراتب الأولى للأثرياء بالبلاد، خلال السنوات الماضية. 
في يونيو الماضي، قال أخنوش إنه لن يترشح في الانتخابات ولن يعود مجددا لحزب التجمع الوطني للأحرار، الذي جمد عضويته به بعدما شارك في الحكومة. 
إلا أنه بعد الانتخابات في أكتوبر ، عاد وترأس هذا الحزب، ليتحول إلى رقم صعب بالمشهد السياسي، رغم أن محللين ينتقدون طريقة تعامله مع مفاوضات تشكيل الحكومة، حيث يضع الكثير من الشروط، لدرجة جعلت نشطاء مغاربة على شبكات التواصل الاجتماعي يتساءلون "من رئيس الحكومة المغربي هل هو بنكيران أو أخنوش؟". 

مفتاح الحكومة

ويشكل أخنوش، بحسب مراقبين، أحد مفاتيح تشكيل الحكومة المغربية، خصوصا أنه يرهن مشاركته بالاستجابة بشرطين، الأول عدم إشراك حزب الاستقلال ، والثاني يقضي بإدخال حزبين آخرين للحكومة وهما الاتحاد الدستوري والاتحاد الاشتراكي
ما سبق جعل الانتقادات توجه لأخنوش من قبل أعضاء بحزب "العدالة والتنمية" الفائز في الانتخابات والمكلف بتشكيل الحكومة، لكون حزبه لم يحصل إلا على 37 مقعدا، ويتصرف وكأنه الفائز بالانتخابات. 
وشهدت مشاورات تشكيل الحكومة، "انسدادا"، أو ما يسمى في اللهجة المغربية بـ"البلوكاج"؛ بسبب اعتراض حزب "أخنوش" على المشاركة في حكومة إلى جانب حزب الاستقلال، في الوقت الذي تشبث بنكيران بانضمامه. 
ويدافع بنكيران بمشاركة، حميد شباط، أمين عام حزب الاستقلال، لأنه كان وراء الكشف عما أسماه "مؤامرة لإسقاط حزب العدالة والتنمية من تشكيل الحكومة رغم احتلاله المرتبة الأولى خلال انتخابات 7 من أكتوبر الماضي". 
وأعلن بنكيران الأسبوع الماضي وقف مشاوراته لتشكيل الحكومة الجديدة مع حزبي التجمع الوطني للأحرار ، وحزب الحركة الشعبية ، بسبب اشتراطهما ضم حزبي الاتحاد الدستوري الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ، إلى أحزاب التحالف الحكومي. 
رفض بنكيران جاء لإصراره الاقتصار على أحزاب الائتلاف الحكومي المنتهية ولايته، لتشكيل الحكومة المقبلة، والذي يضم أحزاب العدالة والتنمية (125 مقعدا)، والتجمع الوطني للأحرار (37 مقعدا)، والحركة الشعبية (27 مقعدا)، والتقدم والاشتراكية (12 مقعدا)، إضافة إلى حزب الاستقلال (46 مقعدا
ويحتاج حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه بنكيران والفائز في الانتخابات البرلمانية، إلى التحالف مع أحزاب حصلت على ما لا يقل عن 73 مقعدا مجتمعة، ليصل إلى العدد الذي يتيح له تشكيل الائتلاف الحكومي وهو 198. 
وسبق أن أعلنت أحزاب التجمع الوطني للأحرار، والحركة الشعبية، الاتحاد الاشتراكي، والاتحاد الدستوري رغبتها في تكوين حكومة قوية، والتزامها بالعمل المشترك من أجل تعزيز التحالف الحكومي. 

وكان بنكيران وأخنوش قد دخلا في سباق من نوع آخر في أكتوبر من 2015، حينما اندلع خلاف بينهما حول من يكون آمرا بالصرف (هو المسؤول المالي) لصندوق التنمية الفلاحية (حكومي لتنمية الزراعة والأرياف)، وفي الأخير تمكن أخنوش من أن يكون له ذلك. 
فهل سيربح أخنوش معركة مشاورات الحكومة، أم أن الأمر سيعمق من أزمة تشكيلها، لتجرى مباراة جديدة من الانتخابات؟.
لم يجد بنكيران، مؤخرا، غير مثل شعبي لتصوير طريقة تعامل أخنوش مع مشاورات الحكومة، قائلا باللهجة المغربية: "شي واحد في دكالة جايب جمل يبيعو وهو يتلقاه واحد في الطريق قاليه برك الجمل بركو.. قاليه وقفو.. وقفو، وهو يقول ليه شحال غادي نطلبو فيه (أراد رجل بيع جمل بالسوق، واستشار أحد الأفراد، هذا الأخير، قال : أجلس الجمل، أوقف الجمل، أجلسه، أوقفه، وفي الأخير قال: ما هو الثمن الذي سنطلب لدى بيع الجمل)"، أي أنه أصبح شريكا في البيع ولم يكتف بدوره الاستشاري!.

بلاغ: مجلس النواب يعقد غدا الثلاثاء جلسة عمومية للإنتخاب هياكله

جلسة اليوم تظهر انسحاب الفريق الإستقلالي أثناء عملية التصويت على رئيس المجلس

 

يعقد مجلس النواب، يوم غد الثلاثاء، جلسة عمومية يتم خلالها الإعلان عن الفرق والمجموعات النيابية
وذكر بلاغ للمجلس، اليوم الاثنين، أن هذه الجلسة العمومية، التي ستنطلق على الساعة الثالثة بعد الزوال، ستخصص، كذلك، لانتخاب أعضاء مكتب مجلس النواب ورؤساء اللجن الدائمة
وأشار البلاغ إلى أن هذه الجلسة ستعقد طبقا لأحكام الفصل 62 من الدستور ومقتضيات النظام الداخلي لمجلس النواب

بلاقيود بلاقيود بلاقيود بلاقيود

انتخاب المالكي رئيسا لمجلس النواب,وانسحاب الإستقلال وأوراق بيضاء للعدالة

تم اليوم الاثنين انتخاب  الحبيب المالكي، عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، رئسا جديدا لمجلس النواب.

وجرت عملية انتخاب رئيس مجلس النواب ، تطبيقا لأحكام الفقرة الثالثة من الفصل 62 من الدستور وبناء على مقتضيات النظام الداخلي لمجلس النواب.
وجاء انتخاب المالكي بعد حصوله على 198 صوتا من مجموع 342 صوتا معبر عنها، في ما بلغ عدد الاوراق الملغاة 7 أوراق مقابل 137 ورقة بيضاء.
وشهدت هذه الجلسة انسحاب الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بعد إعلانه مقاطعة عملية الانتخاب.

وفي هذه الأثناء سجل بلاغ للفريق الاستقلالي، أن من الأسباب التي جعلته يتخد القرارات المذكورة،  انعقاد جلسة انتخاب رئيس مجلس النواب في ظروف تعكس ظرفية سياسية دقيقة تعرفها المملكة، و تتميز بصفة أساسية بالتحديات التي تواجهها الديمقراطية.
وأكد الفريق الاستقلالي أن من الأسباب أيضا تعذر الشروط العادية التي تؤطر عادة إنتخاب رئيس الغرفة الأولى للبرلمان بما يمثله ذلك من وضوح في المشهد السياسي والحزبي الوطني.
كما عبر الفريق الاستقلالي عن رفضه المساهمة في عملية الخلط والغموض أمام إنتظارات واضحة من الرأي العام، تتوقع من النخبة البرلمانية والسياسية أن تساهم بجدية في الوضوح التام للعملية السياسية، وخاصة التحالفات الحزبية وهو ما تعذر تحقيقه منذ الاعلان عن نتائج الانتخابات التشريعية ل 7 أكتوبر 2016.

أثناء انعقاد اجتماع فريق حزب الإستقال,الصورة عن موقع حزب الإستقلال

بلاقيود بلاقيود بلاقيود بلاقيود

بنكيران: لا جديد في مشاروات تشكيل الحكومة , والأمانة العامة تفوضه اتخاذ القرار

 

الأناضول

كشف عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية المكلف اليوم السبت، عن لقائه برؤساء الأحزاب المعنية بمشاروات تشكيل الحكومة، أمس، موضحا أن اللقاء "لم نتفق فيه على شيئ جديد".

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها، بنكيران، عقب اجتماع للأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، اليوم.

وأضاف "كانت لنا فرصة مساء أمس التقيت فيها بمختلف الأمناء العامين (روساء الأحزاب) المعنيون بشكل أو بآخر بالمشاورات حول تكوين الحكومة".

وتابع ويمكن أن أقول لكم أننا لم نتفق على شيئ جديد".

وكان بنكيران قرر الأحد الماضي وقف المشارواته لتشكيل الحكومة الجديدة مع حزبي التجمع الوطني للأحرار وحزب الحركة الشعبية بسبب اشتراطهما ضم حزبي الاتحاد الدستوري والاتحاد الإشتراكي إلى أحزاب التحالف الحكومي، وهو ما يرفضه بنكيران.

رفض بنكيران جاء لإصراره على الاحتفاظ بالأحزاب التي كانت تشكل الحكومة السابقة، وهي العدالة والتنمية والتقدم والإشتركية والحركة الشعبية والتجمع الوطني للاحرار والحركة الشعبية، خصوصا بعد اعتراض هذا الأخير على دخول حزب الإستقلال إلى الحكومة الجديدة.

وبخصوص إمكانية ترشيح حزب العدالة والتنمية، واحدا من قياداته لرئاسة مجلس النواب (الغرفة الأولى بالبرلمان) في الجلسة المقررة مساء الإثنين القادم، قال بنكيران إن الأمانة العامة للحزب "صوتت في اجتماعها (اليوم) على تفويضي بصفتي أمينا عاما للحزب أن اتخذ القرار على ضوء الحوار الذي قد يجري مع باقي الأحزاب في اليومين القادمين".

وفي ذات السياق، قال بنكيران "ربما نرشح وربما لا نرشح".

ولفت أن ترشيح الحزب لرئاسة مجلس النواب "له مبررات ويسير في اتجاه أن هذا حقنا الديمقراطي وربما واجبنا ومسؤوليتنا".

ولم يكشف بنكيران عن مرشح حزبه لرئاسة مجلس النواب في حالة ما قرر ذلك، واكتفى بالقول إن "هذا الامر لا يطرح مشكلا".

وكانت تقارير إعلامية تحدثت عن إمكانية ترشح سعد الدين العثماني، وزير الخارجية السابق ورئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية لرئاسة مجلس النواب، في مقابل حبيب المالكي المرشح المحتمل لحزب الاتحاد الإشتراكي.

الراضي يقول: انتخاب رئيس مجلي النواب سيكون الإثنين المقبل

 

قال عبد الواحد الراضي أكبر أعضاء مجلس النواب سنا، اليوم الجمعة بالرباط، إن المجلس سيجتمع يوم الاثنين المقبل في الساعة الرابعة بعد الزوال لانتخاب رئيسه وهياكله المسيرة.
وأوضح الراضي، في تصريح للصحافة عقب الاجتماع التشاوري الذي عقد برئاسة الحكومة وحضره أمناء عامون وممثلون عن 12 حزبا، أن "رئيس المجلس ومباشرة بعد انتخابه سيدخل في تشاور مع رؤساء الفرق وممثلي الاحزاب، وسينسق معهم لكي يتم تكوين المكتب وانتخاب اللجان في أقرب وقت، طبقا للقانون الذي سيتم احترامه في جميع المراحل".
وأضاف أن هذا الاجتماع، الذي كان "ناجحا ومر في ظروف جيدة"، خصص للتشاور بشأن التحضير للمرحلة المقبلة، المتعلقة بجمع مجلس النواب وانتخاب رئيسه وهياكله المسيرة، "لكي تكون كافة هذه الهياكل جاهزة للدراسة والتصويت على القانون المتعلق بعودة المغرب للاتحاد الإفريقي".
وأشار إلى أن هذا القانون "سيصادق عليه مجلس النواب وسيحال على مجلس المستشارين"، مضيفا "نتمنى أن يكون جاهزا يوم الجمعة، وأن تمر الأمور على أحسن ما يرام".

إستوديو بلاقيود