المغرب يعلن رسميا عن التحاق حكومته بمبادرة الحكومة المنفتحة



الرباط – أعلن الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد مصطفى الخلفي، عن التحاق الحكومة المغربية رسميا بمبادرة الحكومة المنفتحة التي تقوم على تعزيز إمكانية ولوج المواطنات والمواطنين إلى المعلومة.

وذكر الخلفي، في بلاغ تلاه خلال لقاء صحفي في أعقاب انعقاد مجلس الحكومة اليوم الخميس، أن المجلس استمع إلى إفادة تتعلق بالإخبار الرسمي للحكومة المغربية، خلال هذا الأسبوع، بالتحاقها الرسمي بمبادرة الحكومة المنفتحة التي أطلقتها 8 دول مؤسسة في 20 شتنبر 2011، وهي المبادرة التي تقوم على تعزيز إمكانية ولوج المواطنات والمواطنين إلى المعلومة، وقدرتهم على الاطلاع وتتبع أنشطة وعمل الحكومة ومشاركتهم في اتخاذ القرار العمومي.

وأبرز الوزير أن هذه المبادرة تهدف إلى دعم الديموقراطية التشاركية بوضع المواطن في صلب الاهتمامات عبر تعزيز الشفافية والحصول على المعلومة والنزاهة ومحاربة الفساد واستثمار التكنولوجيا الحديثة.

وأشار إلى أن انخراط المغرب في هذه المبادرة، التي يبلغ عدد الدول المنخرطة فيها 97 دولة، سيمكنه من دعم مشاريع الإصلاح الحالية، واتخاذ إجراءات لتعزيز ثقة المواطن في المؤسسات العمومية وجودة الخدمات العمومية، وكذا تحسين مكانة المغرب في الدراسات المقارنة على المستوى الدولي الأمر الذي سينعكس إيجابا على جلب الاستثمار الخارجي.

جلالة الملك يترأس بالقصر الملكي بالرباط جلسة عمل مخصصة لدراسة مستوى تقدم مشاريع الطاقات المتجددة



الرباط – ذكر بلاغ للديوان الملكي، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، ترأس اليوم الخميس، بالقصر الملكي بالرباط، جلسة عمل خصصت لتدارس مستوى تقدم مشاريع الطاقات المتجددة، التي تشرف عليها الوكالة المغربية للطاقات المستدامة.

وفي ما يلي نص بلاغ الديوان الملكي :

“ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، يومه الخميس 26 أبريل 2018، بالقصر الملكي بالرباط، جلسة عمل خصصت لتدارس مستوى تقدم مشاريع الطاقات المتجددة التي تشرف عليها الوكالة المغربية للطاقات المستدامة (مازن).

وتندرج جلسة العمل هاته في إطار التتبع الدوري والمنتظم لجلالة الملك لمختلف مراحل تفعيل الاستراتيجية الطاقية الوطنية في مجال الطاقات المتجددة.

وخلال هذه الجلسة، التي حضرها رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، ومستشار صاحب الجلالة السيد ياسر الزناكي، ووزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة السيد عزيز الرباح، والمديرة العامة للمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن السيدة أمينة بنخضرة، والمدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب السيد عبد الرحيم الحافظي، قدم رئيس مجلس إدارة (مازن) السيد مصطفى البكوري لجلالة الملك التوقعات الخاصة بتشغيل المحطات الشمسية “نور” خلال سنة 2018، خصوصا “نور ورززات 2” و “نور ورززات 4″، اللتين ستدخلان حيز التشغيل في شهر ماي 2018. ومن جهتها، سيتم تشغيل محطة “نور ورززات 3″ في شهر أكتوبر، مما سيمكن من إتمام مركب الطاقة الشمسية المندمج لورززات، انسجاما مع الالتزامات المسطرة. وبالنسبة لـ”نور العيون 1″ و”نور بوجدور 1” فستدخلان حيز الاستغلال خلال شهر يونيو من هذه السنة.

كما قدم السيد البكوري أجندة إطلاق إنجاز المشاريع الأولى لبرنامج الطاقة الريحية المندمج.

من جهة أخرى قدم السيد البكوري مشروع “نور 2″ للطاقة الكهروضوئية، الذي تفوق قدرته 800 ميغاوات. والذي يشمل عددا من الأقاليم (العيون، وبوجدور، وتارودانت وقلعة السراغنة، وخريبكة، والحاجب وكرسيف، وسيدي بنور، وجرادة)، والذي يأتي كمكمل لمركبات الطاقة الشمسية المندمجة الكبرى والرامية لتثمين الباقة التكنلوجية للمزيج الكهربائي الوطني والمساهمة في تنمية ترابية على نطاق واسع.

وفي ختام جلسة العمل هاته، عبر جلالة الملك عن ارتياحه للتقدم المسجل لغاية اليوم، على مستوى مجموع مكونات المخطط الوطني للطاقات المتجددة، وأعطى جلالته تعليماته السامية للحفاظ وتعزيز تعبئة كافة الفاعلين، من أجل جعل هذا القطاع قاطرة اقتصادية حقيقية للمملكة

رئيس الحكومة : السنة الاولى من عمر الحكومة كانت سنة تأسيس و حافلة واشتغلنا في جو ساده التشاور والتعاون



الرباط –وكالات: وصف رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، السنة الأولى من عمر الحكومة ب”الحافلة، وبسنة البناء والتأسيس”، مبرزا ان الفريق الحكومي اشتغل “في جو ساده التشاور والتعاون والعمل المشترك”.

وقال العثماني في افتتاح الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة اليوم الخميس إن “اليوم 26 أبريل يصادف سنة كاملة على التنصيب البرلماني للحكومة، وهي سنة كاملة حافلة بالعمل، وأريد أن أشكر أطر الإدارات الذين واكبوا عملنا، كما أشكر جميع أعضاء الحكومة الذين اشتغلوا في جو عمل ساده مستوى عال من التشاور والتعاون والعمل المشترك”.

واضاف أنه إذا كانت السنة الأولى من عمر الحكومة بمثابة سنة تأسيس، فإن “السنة المقبلة ستشهد بداية ظهور نتائج هذا العمل”، مذكرا أنه سيتم غدا الجمعة غدا اجتماع خاص لأعضاء الحكومة لمناقشة حصيلة السنة الماضية وتقييمها والقيام بالنقد الذاتي.

ودعا للوقوف عند الجوانب والمجالات التي يمكن أن يتم فيها تطوير الأداء وتحسينه والرفع من وتيرة إيقاعه، مذكرا بالاهتمام الكبير الذي توليه الحكومة للنهوض بالمقاولات وحل مشاكلها.

وعبر رئيس الحكومة عن ارتياحه لإخراج القانون المتعلق بالكتاب الخامس لمدونة التجارة الخاص بصعوبات المقاولة،الى حيز الوجود ، معتبرا ان هذا النص يقوي تنافسية الاقتصاد الوطني وتنافسية المقاولة على الخصوص.

وسجل ان هذا القانون يهدف بالخصوص إلى تذليل الصعوبات التي تعترض المقاولات والعمل على مواكبتها لتجاوز هذه الصعوبات وكذا اتخاذ الإجراءات الرامية إلى حماية شغيلة المقاولة خاصة منها المتوسطة والصغيرة

الطرق السيارة بالمغرب “آمنة” وسيتم العمل على تسييج القناطر المشيدة بها (الوزير اعمارة)



الرباط -أكد وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، السيد عبد القادر اعمارة، اليوم الاثنين، أن الطرق السيارة بالمغرب ” آمنة “، وأنه سيتم العمل على تسييج القناطر المشيدة على هاته الطرق حفاظا على سلامة مستعمليها.

وقال اعمارة، في معرض رده على سؤال شفوي حول موضوع " الاعتداءات المتكررة بالطرق السيارة "، تقدم به الفريق الحركي بمجلس النواب، إن هناك " مشروعا للقيام بتسييج جميع القناطر التي تطل على الطرق السيارة".

وأوضح أنه سيتم البدء بمجموعة من المناطق التي تسمى ذات الخطورة الكبيرة، كما سيتم تثبيت كاميرات مراقبة لرصد الأشخاص الذين يقومون بمثل هاته الأفعال والذين غالبا ما يكونون تحت وقع تأثير مواد مخدرة.

وبعد أن سجل أن هذه القناطر ليست تحت مسؤولية شركة الطرق السيارة، ذكر اعمارة بأن هناك لجنة خاصة وطنية تمثل فيها جميع القطاعات المعنية تشتغل على هذا الأمر، مشيرا إلى أن الشركة تقوم باستمرار بإصلاح السياجات المقامة على الطرق السيارة ومع ذلك يتم إتلافها.

وخلص الوزير إلى أن مجابهة هذه الأفعال تستلزم جهدا على مستوى الدولة وجمعيات المجتمع المدني والمواطنين.

وكانت عناصر الدرك الملكي بالخميسات قد تمكنت مؤخرا من اعتقال ثلاثة أشخاص، ضمنهم شخص من ذوي السوابق العدلية، لتورطهم في قضية اعتداء عن طريق الرمي بالحجارة، تسبب في وفاة مسافرة بسيارة خفيفة، في 7 أبريل الجاري، بمقطع الطريق السيار الرابط بين سيدي علال البحراوي وتيفلت.

العثماني يطلق حوارا داخليا لتجاوز خلافات العدالة والتنمية المغربي



الأناضول: أعلن سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، اليوم الأحد بالرباط، عن إطلاق الحوار الداخلي لحزب لعدالة والتنمية لتجاوز الخلافات بين أعضائه.

جاء ذلك خلال كلمة للعثماني الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ، بأول اجتماع للجنة الحوار الداخلي لحزب.

ويأتي ذلك لتوحيد الرؤى بعد سلسلة من الخلافات، منذ إعفاء بنكيران الأمين العام السابق للحزب من مهمة تشكيل الحكومة.

ولفت العثماني إلى أن أهداف الحوار ، تتمثل في تجاوز بعض الاختلافات والاختلالات داخل الحزب.

واعتبر أن “الهدف من الحوار أيضا هو التوفر على قراءه جماعية للمرحلة الحالية”.

وأشار إلى أن” هذه القراءة ستمكن الحزب من اعتماد أفكارا جديدة على المستوى الفكري والمنهجي والتربوي”.

وتابع “التطورات التي وقعت بالحزب ، بينت أنه في حاجة إلى تغيير وتدقيق على المستوى الفكري والتربوي للحزب”.

وأوضح العثماني أن الحزب سيعمل على مشاركة أقصى عدد من أعضائه في هذا الحوار.

وعرف حزب العدالة والتنمية المغربي، نقاشا كبيرا قبل مؤتمره الوطني لانتخاب أمين عام جديد وقيادة جديدة تقود الحزب لأربع سنوات..

الملك يترأس مجلسا وزاريا، والتوقيع على عدة ظهائر ومشاريع تنظيمية وتعيينات عليا



الرباط  – ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الخميس بالقصر الملكي بالرباط مجلسا وزاريا.

وفي ما يلي نص البلاغ الذي تلاه الناطق الرسمي باسم القصر الملكي السيد عبد الحق المريني بهذا الخصوص:

“ترأ س صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، يومه الخميس، ثاني شعبان 1439 هـ الموافق 19 أبريل 2018م، بالقصر الملكي بالرباط مجلسا وزاريا، تمت خلاله المصادقة على مجموعة من النصوص القانونية وعلى مجموعة من الاتفاقيات الدولية.

وفي بداية أشغال المجلس استفسر جلالة الملك، أعزه الله، السيد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات عن الوضعية الفلاحية في المملكة، حيث أكد السيد الوزير لجلالة الملك، نصره الله، الظروف الجيدة التي يعرفها الموسم الفلاحي الحالي والانعكاسات الإيجابية للتساقطات المطرية والثلجية على مخزون السدود والفرشة المائية.

كما أطلع وزير الفلاحة جلالة الملك أنه بصدد جمع معطيات بالأرقام عن المحصول الزراعي للسنة الفلاحية وأثرها على مردودية الفلاحين، وسيرفعها إلى النظر السديد لجلالة الملك، نصره الله، خلال الأيام القادمة.

وعلى إثر ذلك تمت دراسة والمصادقة على مشروع ظهير شريف بمثابة النظام الأساسي الخاص بموظفي الوقاية المدنية والأطباء العاملين بالمديرية العامة للوقاية المدنية والمصالح الخارجية التابعة لها.

ويأتي هذا المشروع، الذي تم إعداده طبقا للتعليمات الملكية السامية، تفعيلا لمقتضيات المرسوم بقانون الذي صادق عليه البرلمان، والقاضي بإخضاع العاملين بالمديرية العامة للوقاية المدنية والأطباء التابعين لها لقواعد الانضباط العسكري.

وينص مشروع هذا الظهير الشريف على تحديد النظام الأساسي الخاص بهذه الفئة، ومهام موظفي هذه المديرية العامة، ونظام التكوين الذي يستفيدون منه، وشروط الولوج لمختلف الرتب، وكذا القواعد التي سيتم تطبيقها في مجال الترقية.

كما ينص على حقوق وواجبات الموظفين العاملين بهذه المديرية العامة وعلى النظام التأديبي الخاص بهم.

وفي هذا الإطار، تمت المصادقة على مشروعي مرسومين يتعلقان، على التوالي، بتحديد كيفيات تطبيق النظام الأساسي الخاص بالموظفين التابعين لهذه المديرية، ولا سيما ما يتعلق بتحديد الدرجات التي تشتمل عليها كل رتبة، وشروط الترقية منها، والشروط الخاصة بولوج أسلاك الوقاية المدنية، وكذا بإعادة تنظيم مدرسة الوقاية المدنية، التي ستحمل إسم “المدرسة الوطنية للوقاية المدنية”، وتمكينها من القيام بمهامها، وخاصة في مجال التكوين واستكمال الخبرة …

إثر ذلك صادق المجلس الوزاري على مشروع قانون تنظيمي بتغيير وتتميم القانون التنظيمي المتعلق بالتعيين في المناصب العليا، طبقا لأحكام الفصلين 49 و92 من الدستور.

ويهدف هذا المشروع، على الخصوص، إلى إضافة:

– “الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات”، و”وكالة التنمية الرقمية”، و”صندوق التضامن ضد الوقائع الكارثية”، إلى لائحة المؤسسات والمقاولات العمومية الاستراتيجية، التي يتم التداول في شأن تعيين مسؤوليها بالمجلس الوزاري،

– وإضافة “الوكالة المغربية لمكافحة المنشطات”، و”الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية”، إلى لائحة المؤسسات التي يتم التداول في شأن تعيين مسؤوليها بمجلس الحكومة.

وفي إطار توطيد علاقات المملكة بعدد من الدول الشقيقة والصديقة، ووفاء بالتزاماتها الدولية، وتعزيز الثقة والمصداقية اللتين تحظى بهما، صادق المجلس الوزاري على 8 اتفاقيات دولية، منها واحدة متعددة الأطراف، وتتعلق بتعديل بروتوكول مونتريال بشأن المواد المستنفذة لطبقة الأوزون المعتمد بكيغالي.

وتهم الاتفاقيات الثنائية، على الخصوص، التعاون القضائي في المواد المدنية والتجارية والإدارية، ومنع الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي، وفي المجال السياحي والخدمات الجوية، والإنتاج السينمائي والسمعي البصري المشترك، والاعتراف المتبادل برخص السياقة.

وطبقا لأحكام الفصل 49 من الدستور، وباقتراح من رئيس الحكومة:

– وبمبادرة من وزير الداخلية، تفضل جلالة الملك، أعزه الله، بتعيين السيد سعيد زارو، مديرا لوكالة تهيئة ضفتي أبي رقراق،

– وبمبادرة من وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، عين جلالته، السيد يوسف البقالي، رئيسا لمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين،

– وبمبادرة من وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، عين جلالة الملك، السيد محمد يوسفي، مديرا عاما للوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية،

– وبمبادرة من وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، تفضل جلالته، حفظه الله، بتعيين السيد عبد الرحيم الحافظي، مديرا عاما للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب.

إستوديو بلاقيود