رئيس الجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا يؤكد العزم على الارتقاء بمستوى علاقات الشراكة مع المغرب

بلا قيود



الرباط – أكد رئيس الجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، جورج تسيتيرلي، عزم الجمعية على الارتقاء بمستوى علاقات الشراكة مع المملكة المغربية، حكومة وبرلمانا، باعتبارها نموذجا يحتذى في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط
وحسب بلاغ لمجلس المستشارين، أبرز تسيتيرلي، خلال لقاء عقده أول أمس الأحد بمقر البرلمان الألماني، مع عضوي المجلس محمد البكوري وعبد الكريم الهمس، أهمية الزيارة التي قام بها للمغرب وفد الأمانة العامة الدولية للجمعية البرلمانية في شهر يونيو المنصرم، لدراسة الجوانب التنظيمية المتعلقة بعقد الدورة الخريفية الثامنة عشرة للجمعية البرلمانية في المملكة المغربية، مشيدا بالمؤهلات الكبيرة التي تتوفر عليها مدينة مراكش لاحتضان هذه الدورة.
وأضاف البلاغ أن المسؤول الأوروبي أشاد بمضمون الكلمة التي ألقاها المستشار محمد البكوري أمام أعضاء الجمعية البرلمانية للمنظمة خلال أشغال اللجنة الدائمة التي انعقدت ببرلين يوم السبت الماضي، والتي أكد من خلالها على ضرورة بذل جهود لدعم مساعي السلم في المنطقة، وتعزيز التعاون بين دول الجمعية البرلمانية في مجالات الاقتصاد والأمن والهجرة.

من جانبه، أعرب البكوري عن اعتزازه بالثقة التي وضعتها الجمعية البرلمانية للمنظمة في المملكة المغربية، منوها بالمساعي الحثيثة الرامية إلى تعزيز أواصر تعاون المنظمة مع شركائها المتوسطيين، في أفق معالجة القضايا والتحديات المشتركة القائمة.

وبدوره أكد الهمس، أن شعبة مجلس المستشارين وضعت خطة عمل للنهوض بشراكتها مع الجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا على مدى ثلاث سنوات، كان من بين أهدافها الحصول على عضوية داخل لجان الجمعية البرلمانية، والارتقاء بوضعية البرلمان المغربي في علاقته مع الجمعية المذكورة من شراكة من أجل التعاون إلى شراكة موضوعاتية متقدمة، فضلا عن احتضان دورة دائمة في رحاب المملكة المغربية.

وثمن المستشار التواصل الدائم لشعبة مجلس المستشارين مع وفود أعضاء الجمعية البرلمانية من خلال تبادل الزيارات والتجارب، وتقاسم الخبرات حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، وذلك في إطار الأهداف التي تعمل على تحقيقها الجمعية البرلمانية.

وكالات
e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود