إحالة 15 شخصا في جريمة إمليل على قاضي التحقيق المكلف بالإرهاب في انتظار تقديم 7 آخرين



الرباط – أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، أنه قد أحال، اليوم الأحد، على السيد قاضي التحقيق المكلف بالإرهاب، خمسة عشر شخصا يشتبه في علاقتهم بجريمة قتل السائحتين الأجنبيتين بضواحي مدينة مراكش يوم 17 دجنبر الجاري.

وذكر بلاغ للوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، أن النيابة العامة التمست من القاضي، التحقيق معهم من أجل أفعال إرهابية، من بينها جرائم تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية والاعتداء عمدا على حياة الأشخاص والمساهمة والمشاركة في ذلك مع سبق الإصرار والترصد، وارتكاب أعمال وحشية لتنفيذ فعل يُعد جناية، مع اعتبار ثلاثة منهم في حالة عود وتحريض الغير وإقناعه بارتكاب أفعال إرهابية والإشادة بالإرهاب.

وأشار البلاغ إلى أن النيابة العامة التمست من القاضي المذكور، الأمر باعتقالهم احتياطيا، حيث ينتظر أن يتخذ السيد قاضي التحقيق قراره اليوم بشأن الملتمس بإجراء تحقيق المقدم إليه.

وذكر بلاغ الوكيل العام للملك بأن المكتب المركزي للأبحاث القضائية ما زال يواصل البحث في القضية ويُنتظر تقديم سبعة أشخاص آخرين مشتبه فيهم يوجدون تحت الحراسة النظرية إلى النيابة العامة خلال الأيام القادمة.

إلقاء القبض على الراعي الهارب والمتهم الرئيسي في قطع رأس امرأة بسوق الأحد


المتهم الذي تم إلقاء القبض عليه

مريرت : محمد شجيع

تمكنت عناصر الدرك الملكي من إلقاء القبض على الراعي المتهم الرئيسي في جريمة القتل التي راحت ضحيتها الشابة ريحان فاطمة و التي عثر على جثتها مفصولة الرأس صباح الجمعة الماضية بمنقطة تفرنت التابعة للجماعة الترابية لحد واد افران بأزرو إقليم إفران

المصادر تتحدث على أن توقيف الراعي المتهم والهارب جاء بعد احضار عائلته التي تقطن بمنطقة بومية ضواحي تونفيت "ميدلت" وطرح أسئلة والحصول على معلومات منهم مكنت من إلقاء القبض عليه

وحسب المعلومات التي توصلنا بها، فإن أخ الراعي الهارب كان المفتاح للاهتداء إلى مكان تواجد المتهم بعد استعماله لهاتفه النقال لأول مرة بعد فراره من موقع الجريمة ومغادرة القبيلة، وبذلك تكون عناصر الدرك الملكي وضعت يدها على الراعي الهارب والمتهم الرئيس الذي سال حوله اللغط الكثير و تشير إليه الأصابع بالإتهام

وسيتم التحقيق مع جميع المتهمين في القضية تحت الإشراف المباشر للنيابة العامة المختصة...

جريدة بلاقيود كانت سباقة إلى نشر الخبر صباح الجمعة، وستظل تتابع خيوط الجريمة إلى غاية استكمال التحقيقات وتوجيه الإتهام والمحاكمة

من تفاعلات قتل المرأة والتمثيل بجثتها.. العثور على بقايا نار التدفئة في الفلاء



محمد الخولاني                                                          

تتواصل التحقيقات من قبل الدرك القضائي مع أسرة الضحية وخالها ومع أفراد أسرة المشتبه في ارتكابه جريمة القتل مع التمثيل بالجثة بسوق الأحد بجماعة واد افران، بعد أن قضى ليلته بالخلاء غير بعيد عن مسكن عائلته حسب ما راج خوفا من اعتقاله من طرف عناصر الدرك الملكي الذين يقتفون أثره بعد ليلة بيضاء؛ حيث عثر على بقايا نار ربما قد أوقظها المتهم اتقاء لسعات البرد القارس الذي تعرفه المنطقة.

وغادر المكان تاركا وراءه كيسا يحتوي على بعض حاجياته إلى وجهة مجهولة، مما جعل الفريق المحقق يستقدم بعض أفراد أسرته لتعميق البحث معهم والخروج بالاستنتاجات قد تعجل باعتقاله في مكان قد يتوجه إليه أو زيارة بعض معارفه أو أقاربه.

ولازال العديد من المواطنين والقنوات وممثلي المنابر الإعلامية تزور بيت الضحية وتستجوب أفراد أسرة جيرانها..

ويذكر أن الأسرة المتكونة من أب عليل بالمرض الخبيث وأمها والطفلة في حاجة ماسة إلى مساعدتهم ماديا ومعنويا ونفسيا،

وتستعد فعاليات حقوقية من ضمنها الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان لإصدار بيان تضامني مع عائلة الضحية.. مع إنزال أقصى العقوبات على الفاعل

مكناس.. توقيف أربعة أشخاص قاموا باستدراج شخص بواسطة فتاة وحجزوه و سرقوا سيارته



الرباط – تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مكناس، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، زوال اليوم السبت، من توقيف أربعة أشخاص، من بينهم فتاة، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في اقتراف عمليات السرقة بالعنف والاختطاف والاحتجاز.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المشتبه فيهم الأربعة، وهم من ذوي السوابق القضائية العديدة، عمدوا إلى استدراج الضحية عن طريق الفتاة، قبل أن يقوموا باحتجازه ونقله تحت التهديد إلى ضواحي مدينة مكناس، وهناك عمدوا إلى تجريده من سيارته الخاصة وممتلكاته الشخصية.

وقد أسفرت عمليات البحث والتفتيش -يضيف البلاغ – عن استرجاع السيارة المسروقة، وضبط أسلحة بيضاء وقنينة غاز مسيل للدموع يشتبه في استخدامها في اقتراف السرقة، كما تم ضبط أختام في اسم شركة خاصة ومنقولات يشتبه في كونها من العائدات الإجرامية.

وخلص البلاغ إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، والتحقق من جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة للأشخاص الموقوفين

توقيف مواطن سويسري مُتهم بتدريب وتلقين الموقوفين في إطار العملية الإرهابية بإمليل



الرباط – تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بتعاون وثيق مع مصالح المديرية العامة للأمن الوطني، اليوم السبت، من توقيف مواطن سويسري يحمل الجنسية الإسبانية ومقيم بالمغرب، وذلك للاشتباه في ارتباطه ببعض الأشخاص الموقوفين في إطار البحث القضائي المنجز على خلفية مقتل السائحتين النرويجية والدنماركية بجماعة إمليل بإقليم الحوز.

وأعلن المكتب، في بلاغ، أنه تم توقيف الأجنبي المشتبه فيه بمدينة مراكش، حيث أوضحت إجراءات البحث أنه متشبع بالفكر المتطرف والعنيف، وأنه يشتبه تورطه في تلقين بعض الموقوفين في هذه القضية آليات التواصل بواسطة التطبيقات الحديثة، وتدريبهم على الرماية، فضلا عن انخراطه في عمليات استقطاب مواطنين مغاربة وأفارقة من دول جنوب الصحراء بغرض تجنيدهم في مخططات إرهابية بالمغرب، تستهدف مصالح أجنبية وعناصر قوات الأمن بغرض الاستحواذ على أسلحتها الوظيفية.

وأضاف أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المكلفة بقضايا الإرهاب، وذلك من أجل الكشف عن جميع الأفعال الإجرامية والمخططات الإرهابية التي كان يسعى لتنفيذها أو المشاركة في تنفيذها.

يذكر أن توقيف المعني بالأمر جاء في سياق مواصلة الأبحاث والتحريات التي يباشرها المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من أجل توقيف جميع الأشخاص الضالعين في مقتل سائحتين أجنبيتين، واللتين تم العثور على جثتيهما يوم الاثنين 17 دجنبر الجاري بجماعة إمليل بإقليم الحوز.

أكادير.. جلسة خمرية تنتهي بمقتل شخصين واعتقال فتاة و شخصين

000 acb ee39f
صورة من الأرشيف

الرباط – تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير، صباح اليوم السبت، من توقيف ثلاثة أشخاص، من بينهم فتاة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بالسكر العلني البين والتشرد وتبادل الضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض المفضي إلى الموت.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه وحسب المعلومات الأولية للبحث، فإن شخصين وفتاة يعيشون حالة التشرد كانوا يتناولون المشروبات الكحولية بغابة مجاورة لدوار أغرود بضواحي أكادير، قبل أن يدخلوا في خلاف مع شخصين آخرين كانا تحت تأثير التخدير ويعيشان بدورهما بدون سكن قار، حيث تطور الخلاف بينهما إلى تبادل للضرب والجرح بواسطة أسلحة بيضاء نجم عنها وفاة شخصين من المتشاجرين بسبب تعرضهما لطعنات مميتة.

وأضاف البلاغ أن إجراءات البحث التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية أسفرت عن توقيف الفتاة وشخصين ممن شاركا في عملية تبادل الضرب والجرح المفضي إلى الموت، كما تم حجز الأسلحة البيضاء التي استعملت في هذا الاعتداء.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في حين تم إيداع جثثي الهالكين بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي، بينما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة لتحديد جميع ملابسات وظروف هذه القضية

إستوديو بلاقيود