فاتح شهر ربيع الثاني 1439 هـ بعد غد الأربعاء



الرباط – أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية أن فاتح شهر ربيع الثاني لعام 1439 هـ هو يوم الأربعاء 20 دجنبر 2017 م.

وذكرت الوزارة، في بلاغ لها، أنها راقبت هلال شهر ربيع الثاني لعام 1439 هـ، بعد مغرب يوم الاثنين 29 ربيع الأول 1439 هـ موافق ـ18 دجنبر 2017 م، فتأكد لها عدم ثبوت رؤيته.
وفي ما يلي نص بلاغ الوزارة :

” تنهي وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إلى علم المواطنين أنها راقبت هلال شهر ربيع الثاني لعام 1439 هـ ، بعد مغرب يوم الاثنين 29 ربيع الأول 1439 هـ موافق 18 دجنبر 2017 م، واتصلت بجميع نظار الأوقاف ومندوبي الشؤون الإسلامية بالمملكة، وبوحدات القوات المسلحة الملكية المساهمة في مراقبة الهلال، فأكدوا لها جميعا عدم ثبوت رؤيته.

وعليه فإن شهر ربيع الأول يكون قد استكمل الثلاثين يوما، ويكون فاتح شهر ربيع الثاني هو يوم الأربعاء 20 دجنبر 2017 م

الرباط.. اختتام أشغال الدورة العادية الخامسة والعشرين للمجلس العلمي مع المصادقة على النظام الداخلي


تصوير: و م ع 

اختتمت مساء اليوم السبت بالرباط، أشغال الدورة العادية الخامسة والعشرين للمجلس العلمي الأعلى، التي عقدت بإذن من أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس المجلس العلمي الأعلى.
وأكد الأمين العام للمجلس الدكتور محمد يسف، أن هذه الدورة التي واصلت أشغالها في جلسات مغلقة ، تضمنت أربعة محاور أساسية تهم النظر في البرنامج الذي يشتغل عليه العلماء للانتقال إلى مرحلة جديدة من العمل، وكيفية ضبط الأمن المعنوي للأمة في هذا البلد، وكيف يمكن إيقاف التحرشات بالاختيار المغربي في أهل السنة، والانفتاح المغربي على ما وراء حدود المغرب لاسيما في إفريقيا حيث أصبحت القارة ورشا كبيرا للنشاط الاقتصادي والتنموي والروحي والمعنوي.

وأضاف د. يسف أنه تقرر في ختام هذه الأشعال التي حضرها وزير الاوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق، أن ينتقل العلماء من مرحلة في العمل وفق برنامج قديم إلى عمل جديد يكون خطوة سريعة نحو اليقظة الروحية.

وقد انعقدت هذه الدورة على مدى يومين تنفيذا لمقتضيات الظهير الشريف رقم 1.03.300 الصادر في ثاني ربيع الأول 1425 (22 أبريل 2004) بإعادة تنظيم المجالس العلمية كما وقع تغييره وتتميمه، ولا سيما الفقرة الأولى من المادة الرابعة منه، بأعمال اللجن التي عكفت على دراسة القضايا المدرجة بجدول الأعمال والمتعلقة بتقويم العمل في المساجد على حماية ثوابت الأمة من خلال رصد المجالس العلمية المحلية، والنظر في أساليب نشر ثقافة القيم في أكبر عدد من المواطنين اتباعا لوصايا الدين.

كما تضمن جدول أعمال هذه الدورة، التي انعقدت أيضا تطبيقا لمواد الظهير الشريف رقم 1.04.231 الصادر في 7 محرم 1426 (16 فبراير 2005)،بالمصادقة على النظام الداخلي للمجلس العلمي الأعلى، ولا سيما المادتان الخامسة والسادسة منه، كلا من مشروع برنامج العمل السنوي برسم سنة 2018، ومشروع ميزانية المجلس العلمي الأعلى والمجالس العلمية برسم سنة 2018.

وفي ختام هذه الدورة، رفع العلماء برقية ولاء وإخلاص إلى أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس.
وكان محمد يسف، قد قدم خلال الجلسة الافتتاحية للدورة أمس ، حصيلة عمل المجلس خلال السنة المنصرمة والتي تضمنها التقرير السنوي للمجلس.

وأوضح، في هذا الإطار، أن التقرير السنوي الذي قدمه وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة إحياء ذكرى المولد النبوي، تضمن مجمل الأنشطة العلمية والثقافية التي قام بها المجلس على المستوى المركزي والمحلي، مشيرا إلى أن التقرير ضم أربعة أجزاء خصصت لنشاط السيدات العالمات، وجزء لنشاط العلماء، وثالث لعمل الأمانة العامة بشعبها، ورابع لعمل اللجنة الشرعية للمالية التشاركية والذي يمثل الجديد الذي حمله التقرير، وكذا عمل المجلس العلمي المغربي لأوروبا

وكالات

فاس.. اختتام الدورة العادية للمجلس الأعلى لمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة


الصورة ل: و م ع

فاس/ وكالات: اختتمت مساء اليوم السبت 09 دجنبر بمدينة فاس، أشغال الدورة العادية للمجلس الأعلى لمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة التي ناقشت على مدى يومين سبل التحقيق الميداني لأهداف المؤسسة كما هو منصوص عليه في الظهير الشريف.
ودعا العلماء المشاركون في هذه الدورة، التي عرفت مشاركة نحو ثلاثمائة من العلماء من 32 بلدا إفريقيا، الى ضرورة العمل على استكمال فتح مقرات جميع الفروع قبل نهاية شهر أبريل 2018.

واتفق المتدخلون في هذه الدورة على أن تنعقد الدورة العادية للمجلس الأعلى كل عام في شهر أكتوبر حتى يقوم بمهامه المنصوص عليها في القانون، وحتى يتفق، بالخصوص، على الأنشطة المبرمجة للسنة الموالية.
وأبرز المشاركون أن المؤسسة ستنظم خلال سنة 2018 ثلاث ندوات يحضرها أعضاء المجلس الأعلى، إحداها بالمغرب والأخريان في بلدين مختلفين في مواضيع "دحض الشرع لدعاوى الإرهاب"، و"السلفية"، و"دور العلماء في تعزيز السلم وإصلاح ذات البين".

كما تقرر أن تستقبل الأمانة العامة ثلاثة علماء من كل فرع، بوثيرة فرعين في كل أسبوع، يقيمون بالمغرب أسبوعا واحدا يطلعون خلاله على مناهج اشتغال العلماء وغير ذلك من وجوه تدبير الشأن الديني، وذلك في سبيل التبليغ الصحيح ونشر ثقافة الاعتدال.

و تقوم الأمانة العامة في ظرف الشهرين المقبلين كذلك بفتح موقع إلكتروني للمؤسسة تكون له هيئة تحرير وتسهم في إغنائه بالأخبار والأفكار.

وتميزت الدورة العادية باجتماع أربع لجن تتمثل في لجنة الأنشطة العلمية والثقافية ولجنة الدراسات الشرعية ولجنة إحياء التراث الإسلامي الإفريقي ولجنة التواصل والتعاون والشراكات.

ويمثل العلماء المشاركون في هذا الاجتماع بلدان النيجر وكينيا والصومال وبوركينافاسو وتشاد وموريتانيا وجزر القمر وبنين وغامبيا ومالي وجيبوتي وأنغولا وإفريقيا الوسطى والغابون وإثيوبيا وسيراليون ومدغشقر وغينيا بيساو ونيجيريا ورواندا وجنوب إفريقيا والسنغال وكوت ديفوار والكاميرون والكونغو والطوغو وساوتومي وليبيريا وغانا وغينيا كوناكري وتانزانيا والسودان. 


محمد السادس يدشن بالدار البيضاء معلمة المركب الإداري والثقافي الغني بالمعرفة التابع للأوقاف

0 SM le Roi 020d9
تصوير:و م ع

الدار البيضاء /وكالات: أشرف أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الجمعة بالدار البيضاء، على تدشين المركب الإداري والثقافي التابع لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، والذي كلف إنجازه استثمارا إجماليا قدره 166 مليون درهم.
وقد أنجز المركب الجديد، تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية المتعلقة بإنشاء مركبات مندمجة بمجموع عمالات وأقاليم المملكة، بما يجعلها بنيات للإشعاع الديني والثقافي، تمكن العلماء من القيام بمهام التوجيه والتأطير وترسيخ الثوابت الدينية والوطنية المنوطة بهم على أكمل وجه.

وينسجم هذا المشروع، المشيد على قطعة أرضية مساحتها 7850 متر مربع، تمام الانسجام، مع الجهود التي يبذلها جلالة الملك، والرامية بالخصوص، إلى جعل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تضطلع من جديد بدورها الطلائعي في خدمة المكتبات العلمية، ونشر الثقافة الإسلامية، وصيانة الموروث الإسلامي.
ويشتمل هذا المركب، الذي تعكس هندسته وزخرفته براعة وعبقرية الصانع التقليدي المغربي، وكذا تنوع وغنى الموروث المعماري الوطني، على جناح إداري يضم مقرات المجلس العلمي المحلي لعمالة مقاطعات الدار البيضاء -أنفا، والمندوبية الجهوية للشؤون الإسلامية، ونظارة الأوقاف.

كما يحتوي على قطب ثقافي يشمل مركزا للتوثيق والأنشطة الثقافية، به ثلاث مكتبات مخصصة، على التوالي، للعلوم الاجتماعية والآداب، والدراسات الإسلامية والتاريخ، والأطفال، وقاعات للمخطوطات والمنحوتات، والمجلات والدوريات، وفضاءات للتوثيق مرصودة لضعاف السمع والبصر.

كما يضم المركب فضاء للأطفال، وقاعات للمعلوميات، والسمعي -البصري، والاجتماعات، وقاعة للعروض تتسع لـ 296 مقعد، وقاعة شرفية، وقاعة للصلاة، ومرآب من طابقين يتسع لـ100 سيارة وفضاءات خضراء.
وسيشكل هذا الصرح الجديد فضاء متميزا لتنظيم التظاهرات الدينية والثقافية، بما من شأنه تعزيز إشعاع العاصمة الاقتصادية للمملكة والنهوض بالكفاءات التي تزخر بها، كما سيتيح تدبير الشؤون الدينية وفق مبدأ القرب.
ويأتي إنجاز هذه المنشأة في إطار إستراتيجية مندمجة، شاملة ومتعددة الأبعاد تنفذها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، بهدف إنجاز مركبات مماثلة بمختلف مدن المملكة.

وهكذا، أنجزت مركبات مماثلة بمدن مكناس ووجدة ومراكش وطنجة وميدلت وتارودانت وشفشاون وخريبكة والناظور وبنسليمان، في حين توجد مركبات أخرى في طور الإنجاز بكل من سلا، بنجرير، تنغير، سيدي بنور، قلعة السراغنة، تاوريرت، الحسيمة والعرائش.

وزير الأوقاف.. كل الأديان جاءت بنقيض الكراهية والعنف

1 4801 ea27c

قال وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أن الأديان كلها جاءت بنقيض الكراهية ونقيض العنف، وجاءت للمحبة والسلام، وهذا الاقتناع يقتضي تبرئة الأديان واتهام أدعياء التدين من البشر في سياقات تاريخية معينة ،تتعدد فيها المسؤوليات وتستحق منا التحليل بدل الجرأة في اتهام الأديان، جاء هذا في معرض مداخلة له اليوم خلال الجلسة الافتتاحية للندوة الدولية التي احتضنتها العاصمة الرباط لمتابعة خطة عمل الرباط، بشأن حظر الدعوة إلى الكراهية القومية أو العنصرية أو الدينية والتي ستمتد على مدى يومي 6 و 7 دجنبر الجاري، من تنظيم وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان ومفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان.

وقد أبان التوفيق بطلان كل محاولة لربط الإرهاب بالدين على مستوى النصوص، حيث أوضح أن الإرهاب لا يوجد له سند نظري في الإسلام،

وفي خضم هذا السياق الملتبس، شاع اللجوء إلى استعمال مفاهيم، كمفهوم “الإسلام المعتدل”، وهنا أوضح وزير الأوقاف أنه في الحقيقة الإسلام الواقعي الحي الذي يراعي سنن الله في الكون، و يتضمن الاجتهاد الدائم والسعي إلى الكمال الخلقي، ومهمة علماء الدين في نظره ـ أي التوفيق ـ هو الإقناع بهذا الفهم السليم للدين، المبني على السعي إلى الحق بطريق الطلب الملح المصابر، فهو أسلوب الحكمة المطلوبة، والمؤمن يلتقط الحكمة أنى وجدها، وبعد هذا التبليغ من قبل العلماء تبرأ ذمتهم، ويبقى على أصحاب القرار في هذه الأرض أن يتحملوا مسئولياتهم.

وهو الأمر الذي أيده مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان في ذات الندوة مبرزا أن منع التحريض على العنف والجرائم الوحشية، يتطلب تكاتفاً وتعاوناً متواصلاً من جانب القادة الدينيين في العالم أجمع من أجل نزع بذور الكراهية وتشجيع التسامح والتعايش بين الأديان، باعتبار أن الحفاظ على الأمن والاستقرار العالميين يشكل أولوية تستحق أن يشارك فيها القادة الدينيون بدور بارز، وذلك عوض الاستعمال المفرط للدين لشرعنة العنف

العثور على مخطوط ناذر للتوراة غربي تركيا

afca40d1130 a2ef0

الأناضول 

ضبطت قوات الأمن التركية مخطوطة أثرية نادرة للتوراة يعتقد أن عمرها سبعة قرون، منحوتة على جلد الغزال وبخط ذهبي في ولاية موغلا، غربي البلاد.

وذكرت مصادر أمنية، أن قوات الدرك تلقت معلومات استخبارية تفيد بوجود مهربي آثار يريدون بيع مخطوطة للتوراة، حيث تقمص أفراد من الأمن صفة المشترين وتواصلوا مع المهربين.

وأشارت المصادر أن أفراد الأمن توصلوا إلى اتفاق مع المهربين لشراء المخطوطة بـ 7.5 مليون ليرة تركية ( نحو مليوني دولار أمريكي).

وأشارت المصادر أنه تم الاتفاق مع المهربين على تسليم المبلغ وأخذ المخطوطة في منطقة ساحلية بقضاء "سيد كمر" التابع للولاية، حيث أوقفت قوات الأمن أربعة مهربين، إلى جانب ضبط المخطوطة.

وأضافت المصادر أن الموقوفين نقلوا إلى القصر العدلي بعد إنتهاء الإجراءات بحقهم في مقر قيادة قوات الدرك بالقضاء، في حين سلمت المخطوطة إلى مديرية متحف قضاء فتحية التابع للولاية. 

إستوديو بلاقيود