وزارة التربية الوطنية تعلن عن فتح باب الترشيحات للأحرار لاجتياز الباكالوريا برسم سنة 2018



تعلن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي أن إيداع ترشيحات الأحرار لاجتياز امتحانات البكالوريا برسم دورة 2018 سيتم حصرا على البوابة الإلكترونية للوزارة www.men.gov.ma، وذلك ابتداء من يوم الأربعاء 8 نونبر 2017 وإلى غاية يوم الجمعة 8 دجنبر 2017 كآخر أجل للترشيح.

ويجدر التذكير بأن الترشيح لاجتياز امتحانات البكالوريا برسم دورة 2018 بصفة "مترشح حر" يخضع لنفس شروط الدورة الماضية، و هي كالتالي:

- إنهاء الدراسة بالسلك الثانوي الإعدادي، منذ ما لا يقل عن سنتين في بداية سنة الترشيح بالنسبة لغير الحاصلين على البكالوريا في دورات سابقة ؛

- الترشح في شعبة لم يسبق الحصول فيها أو في إحدى مسالكها على شهادة البكالوريا بالنسبة للحاصلين على هذه الشهادة في إحدى الدورات السابقة ؛

- ألا يكون المترشح الحر قد تغيب عن اجتياز الاختبارات الخاصة بهذه الامتحانات خلال دورة من دورات السنوات الماضية بدون مبرر مقبول ؛

- ألا يتجاوز عدد الدورات التي اجتازها المترشح ثلاث دورات؛

- التسجيل عبر البوابة الإلكترونية المخصصة للترشيحات داخل الآجال المحددة لذلك، مع تضمين البطاقة الإلكترونية للترشيح صورة حديثة العهد للمترشح(ة) ؛

- إيداع ملف الترشيح الورقي بالمديرية الإقليمية التابع لها محل سكن المترشح، وذلك في أجل أقصاه 8 دجنبر 2017، على أن يرفق هذا الملف بوصل الترشيح المستخرج من البوابة الإلكترونية ؛

- تضمين ملف الترشيح التزاما مصادق على صحة توقيعه يقر فيه المترشح باطلاعه على القوانين الخاصة بزجر الغش

في الامتحانات المدرسية والتزامه بمقتضياتها، خاصة القانون رقم 02.13 بتاريخ 25 غشت 2016.

هذا، ويتعين على المترشحين الأحرار في وضعية إعاقة، والراغبين في الاستفادة من إجراءات تكييف شروط إجراء الاختبارات والتصحيح، إرفاق ملفات ترشيحهم بطلب في الموضوع معزز بملف صحي يثبت الإعاقة.

وستعمل الوزارة على نشر اللوائح المؤقتة للمترشحين الأحرار المقبولين لاجتياز امتحانات البكالوريا قبل 24 دجنبر 2017، على أن تخصص الفترة الممتدة من 26 دجنبر 2017 إلى 03 يناير 2018 لتقديم الشكايات إلى المديريات الإقليمية بالنسبة للترشيحات التي لم يتم قبولها وكذا طلبات إلغاء الترشيح بالنسبة للمترشحين الراغبين في ذلك.

وسيتم نشر اللوائح النهائية للمترشحين الأحرار المقبولين لاجتياز امتحانات البكالوريا برسم دورة 2018 يوم 12 يناير 2018.

ويمكن للمترشحين المسجلين تتبع مسار ووضعية طلبات ترشيحهم عبر البوابة الإلكترونية للوزارة

ملفات عديدة تواجه الأعرج، وخمس تنسيقيات تعليمية تخوض إضراب وطني



وجد الوزير الحركي نفسه في مواجهة أول امتحان له، بعد أن قررت خمس تنسيقيات تعليمية، يوم أمس الثلاثاء، خوض إضراب وطني عن العمل مرفوقا بتنظيم اعتصامات أمام جميع المديريات الإقليمية على صعيد التراب الوطني، 

وحسب بيان توصل به موقع القناة الثانية2M فإن اتخاذ حزمة من القرارات التي قوبلت برفض موظفي قطاع التربية والتكوين بالمغرب، خاصة نشر لوائح المتغيبين، ومخرجات الحركة الانتقالية بشقيها الوطني والجهوي، كان الوزير المعفى، محمد حصاد، قد جر عليه غضب الشغيلة التعليمية وجعله في مرمى انتقاداتها طيلة مقامه القصير على رأس الوزارة، وهي الانتقادات التي ستطال حاليا الأعرج إلى حين تعيين وزير جديد للقطاع.

ملف مشترك يتضمن 76 مطلبا أعلنت عنه التنسيقيات الخمس، وهي الاتحاد الوطني العام لدكاترة المغرب، والتنسيقية الوطنية لأساتذة الزنزانة 9، والتنسيقية الوطنية لموظفي وموظفات وزارة التربية الوطنية حاملي الماستر، والتنسيقية الوطنية للأساتذة المتضررين من الحركة الانتقالية 2017، بالإضافة إلى التنسيقية الوطنية لحاملي الشهادات العليا بقطاع التعليم، التي طالبت من الحكومة ووزارة التربية الوطنية في شخص وزير المرحلة الانتقالية بالاستجابة الفورية له من أجل انتشال التعليم المغربي العمومي من وضعيته الحالية. 

افران : اقسام مشتركة بمدرس واحد لجميع المستويات مزدوجة ، واحتجاج للمطالبة بتوفير النقل المدرسي


صورة من الأرشيف

محمد الخولاني

كان المجتمع المدني وجمعيات الاباء والإعلام المحلي ينتظر من المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية ان تعقد لقاءات تواصلية لوضع الجميع في الصورة الحقيقية للدخول المدرسي والتدابير المتخذة والاكراهات التي قد تعيق السير الدراسي لإشراكهم في ايجاد حلول للوضع التعليمي بالإقليم لكنها فضلت الصمت مطبقة  المقولة التي تقول "كم حاجة  قضيناها بتركها" ربما انشغلت بتطبيق التعليمات الواردة في المذكرات الوزارية بخصوص صباغة وطلاء جدران المؤسسات والحث على ارتداء الوزرة. في وقت كان على الوزارة والمديرية حل مشكل الخصاص بتدبير محكم للموارد البشرية وتعزيز المديريات بالكافي من هيئة التدريس لسد العجز الحاصل في بعض المؤسسات التعليمية حيث سجل وجود اقسام مشتركة بمدرس واحد ولجميع المستويات وباللغتين وكان المدرس جيء به لحراسة المتعلمين فقط مما يخلف استياء عميقا في نفوس الاباء الذين يفكرون في تنظيم وقفات احتجاجية وتوجيه شكايات لدى الجهات المختصة في حين يوجد فائض داخل المجال الحضري ويصعب على المديرية اعادة الانتشار اما لأقدميتهم ورفضهم الالتحاق او لمظلة تحميهم اما نقابيا او لهم قرابة ببعض رؤساء المصالح الخارجية حسب ما يروج مما يخلق متاعب لمصلحة الموارد البشرية بالمديرية. كما يلاحظ ان جمعيات اباء وأولياء التلاميذ اضحت في بعض المؤسسات تنوب عن الوزارة الوصية والمديرية في توفير بعض التجهيزات والبناء والصباغة والاستعانة بمجازين لتدريس التلاميذ على نفقتها كما وقع السنة الماضية وأداء تعويضات لعامل يتكلف بالتدفئة المركزية في وقت ان مساهمات الاباء السنوية يجب ان تصرف لفائدة التلاميذ من رحلات وتوزيع الالبسة او الكتب بالنسبة للمعوزين وتنظيم انشطة ورحلات لفائدتهم...كما يشكل النقل المدرسي عائقا امام التلاميذ لمواصلة دراستهم لبعدهم عن المؤسسات حيث  شهدت بعض المناطق  مسيرات احتجاجية للمطالبة بتوفير النقل المدرسي..نتمنى ان يتدارك المسؤولون هذا النقص والسعي نحو معالجة كل الاشكاليات التعليمية للنهوض بالقطاع التعليمي الى غد مشرق. وإذا تظافرت الجهود اكيد سيتحقق المبتغى لكن لابد من التواصل والحوار والنزول من البرج العالي والمرونة والليونة في التعامل انطلاقا من داخل الدار اولا ثم خارجها اياك اعني واسمعي يا جارة.

الجديدة/ جماعة مكرس: في لقاء تواصلي للكاتب الإقليمي للاتحاد العام للفلاحين مع ساكنة الجماعة، خصاص في المؤسسات التعليمية



محمد زينابي

عقد الكاتب الإقليمي للاتحاد العام للفلاحين بإقليمي الجديدة وسيدي بنور لقاء تواصليا بجماعة مكرس دائرة سيدي إسماعيل إقليم الجديدة مع مختلف الساكنة شبابا وكهولا وتبين من خلال أن معاناتهم تنحصر في عدم وجود إعدادية بجماعة مكرس بحيث يتم توجيه أبنائهم إلى مركز جماعة سيدي إسماعيل بالنسبة للطبلة الخارجيين وأولاد فرج وأولاد حمدان بالنسبة للممنوحين وعبروا باشمئزاز أن أبنائهم يعيشون بسيدي إسماعيل كسجناء وليس طلبة نظرا لقلة ما باليد فكل خمسة إلى ستة تلاميذ يستقرون في بيت واحد بسبب غلاء الكراء والمصروف.


سكان جماعة مكرس بعدما تبين لهم أن جهة ما تستغلهم انتخابيا وليس في المصلحة العامة يعقدون كل آمالهم على والي جهة البيضاء سطات وعامل إقليم الجديدة نظرا لما يعرف فيهم من خدمة الصالح العام أن يرفعوا معانة الساكنة مع أبنائهم وذلك بتقريب المدرسة من الساكنة.


وزارة .. فتح 4000 قسم جديد في التعليم الأولي، وتوظيف 20 ألف أستاذ في نونبر



أكد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، السيد محمد حصاد، أن الوزارة فتحت 4 آلاف قسم جديد في التعليم الأولي.

وأوضح السيد حصاد في معرض رده على سؤال حول التعليم الأولي تقدم به الفريق الاستقلالي بمجلس المستشارين، أن عدد الأطفال الممدرسين في التعليم الأولي يصل إلى 270 ألف طفل، وأن ثلثهم ممدرسون في التعليم الخصوصي، فيما يتابع 80 ألف طفل تعليمه الأولي بالقطاع العمومي.

وسجل أن تدبير التعليم الأولي في القطاع العمومي يتم بمساعدة الجمعيات، خاصة مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين.

وبخصوص الموسم الدراسي المقبل، أكد الوزير أنه سيتم العمل على تحقيق نفس الاهداف التي كانت مرجوة خلال الموسم الحالي، موضحا أن عملية التسجيل للموسم المقبل ستنطلق عند متم السنة الدراسية، كما سيكون الدخول المدرسي مبكرا.

وأ ضاف أنه ستتم مواصلة الحرص على الحد من الاكتظاظ داخل الأقسام بشكل يتم معه تحديد أعداد متناغمة مع بيداغوجية كل مادة، مع توفير ظروف العمل وتهييئ المؤسسات التعليمية.

وأشار إلى أن التحضير للموسم المقبل سيتم عبر توظيف 20 ألف أستاذ انطلاقا من نونبر المقبل لتكوين الأساتذة الجدد قبل موعد دخول الأقسام، كما يتم تحضير مناهج السنة المقبلة، فيما سيتم الإعلان عن الحركة الانتقالية في شهر دجنبر المقبل.

الجديدة: فضيحة قضية مليون محفظة تستأثر الرأي العام المحلي



بلاقيود

طفت على السطح وبشكل كبير فضيحة مدوية من العيار الثقيل، تتعلق بانطلاق الموسم الدراسي 2017/2018 حيث انطلقت في جل مؤسسات المملكة توزيع المحفظات مصحوبة بالأدوات والدفاتر والمقررات.. لكن تأبى مديرية التعليم بالجديدة أن تغرد خارج السرب وغير مكثرة بمجهودات وزارة التربية الوطنية بحيث أن تلاميذ عدد من المؤسسات التعليمية الإبتدائية لم يتوصلوا بأكثر من نصف المقررات إلا مؤخرا بعد مرور عدة أسابيع وكان آخر مقرر للرياضيات توصلت به عدد من المؤسسات التعليم الإبتدائي يوم الثلاثاء 10/10/2017 أي بعد مرور أكثر من شهر على انطلاق الموسم الدراسي، رغم أن المقرر الوزاري بشأن تنظيم السنة الدراسية 2017/2018 في بابه الأول يحث جميع الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات والمؤسسات التعليمية قبل 30 يوليوز 2017 اتخاذ الإجراءات منها.. وتمكين المؤسسات التعليمية من الكتب واللوازم المدرسية للتلميذات والتلاميذ..


وقد استنكر عدد من الأباء وأولياء التلاميذ هذا السلوك الشاذ بمديرية التعليم بالجديدة حيث أن مصلحة الشؤون التربوية تأخرت وبشكل كبير في التنسيق مع مصالح العمالة  في تسليم مقررات مهمة للتلاميذ مما اضطرهم إلى شرائها على نفقتهم، رغم ضيق ذات اليد، وعندما توصلوا بها يوم الثلاثاء 10/10/2017 كان الأغلبية الساحقة من التلاميذ قاموا بشراء المقررات مما جعل تلك الكتب لم يستفذ منها إلا بضعة تلاميذ فقط، كما أن عددا من المقررات كانت توزع اسبوعيا وليس دفعة واحدة.. بالإضافة إلى رداءة الكتب المدرسية والأدوات مما يستدعي على وجه السرعة فتح تحقيق في العملية برمتها وترتيب الجزاءات على المتسببين في العملية ..

إن التأخير في تسليم تلك المقررات إلى التلاميذ خلق ارتباكا كبيرا في سير العمليات الدراسية ما يؤثر سلبا على مردودية التلاميذ.. فمن ياترى يقوم بهذا النوع من العبث في عملية يشرف عليها جلالة الملك ؟؟؟

إستوديو بلاقيود