فاس.. انتقاء 3 مؤسسات من افران للاستفادة من مشروع التعليم الثانوي من اصل 28 بالجهة



افران:محمد الخولاني

 أقامت الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس- مكناس اليوم حفلا لانتقاء المؤسسات التعليمية المستفيدة من مشروع "التعليم الثانوي " حيث  اختار اعضاء المجلس الاداري لذات الاكاديمية ثلاث مؤسسات تعليمية من اقليم افران  من ضمن 28 مؤسسة بالجهة ويتعلق الامر بثانوية طارق بن زياد بازرو وإعدادية الوحدة بنفس المدينة وإعدادية ضاية عوا  وبشراكة مع  وكالة حساب تحدي الالفية بالمغرب  .

ويشمل هذا الاختيار ايضا ثلاث جهات هي طنجة الحسيمة وجهة مراكش . وتسعى هذه الشراكة او الاتفاقية الى تجويد التعليم بهذه المؤسسات وتعزيز البنيات التحتية حيث ستساهم هذه الوكالة الامريكية ب 450 الف دولار في حين تساهم وزارة التربية الوطنية ب15 في المائة من  مبلغ مساهمة الوكالة..

 نتمنى ان يكون المسؤول عن قطاع  التعليم بالإقليم في مستوى  هذا الاختيار
 

ألف و266 هو عدد المستفيدين من الحركة الانتقالية الخاصة بالمديرات والمديرين سنة 2018



أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، أن عدد المستفيدين من الحركة الانتقالية الخاصة بالمديرات والمديرين ومديرات وميديري الدراسة بمؤسسات التربية والتعليم العمومي لسنة 2018 بلغ ألف و266 مستفيدا.

وأوضحت الوزارة في بلاغ لها، اليوم الثلاثاء، أن هؤلاء المستفيدين موزعين على ثلاثة أسلاك، تهم التعليم الابتدائي ب 934 مستفيدا، والتعليم الثانوي الإعدادي ب 214 مستفيدا، والتعليم الثانوي التأهيلي ب 118 مستفيدا.

وأشارت إلى أن هذه الحركة عرفت مشاركة ما مجموعه ألفين و357 مديرا ومديرا للدراسة منهم ألف و768 بالتعليم الابتدائي، و393 بالتعليم الثانوي الإعدادي، و196 بالتعليم الثانوي التأهيلي.

وأعلنت الوزارة أنها ستفتح باب الطعون خلال سبعة أيام من تاريخ صدور هذه النتائج حيث يتعين على كل من يهمه الأمر تقديم طلب في الموضوع مباشرة إلى المصالح المختصة بالأكاديمية والتي ستعمل على إرسال جميع الطعون قبل 28 مارس 2018 إلى قسم الحركات الانتقالية بمديرية الموارد البشرية وتكوين الأطر لدراستها مؤكدة أن معالجة الطعون لن تشمل سوى الملفات الواردة في الآجال المحددة

متى ينتهي مسلسل استغلال السكنيات بالمديرية الاقليمية بالجديدة؟

00 75827 884c3

عبد الحق البونعماني

لاحديث اليوم في الوسط التعليمي بإقليم الجديدة، إلاعن ظاهرة احتلال السكنيات الوظيفة والإدارية، وإنتشار السكنيات العشوائية بدون سند قانوني، فرغم الشكايات والمراسلات، من أجل حل هذا المشكل، فلازالت الأمور على حالها، فلم نسجل أي تحرك للجهات الوصية عن القطاع لتفعيل المسطرة القانونية ،فمتى ينتهي هذا المشكل الذي يعوق السير العادي للمرفق العمومي؟ فلابد من اتخاذ الإجراءات الإدارية والقضائية لإفراغ السكنيات المحتلة، كما يجب إيواء التلاميذ المنحدرين من المناطق النائية.

إن ظاهرة احتلال السكنيات الوظيفة والإدارية أصبحت حديث العام والخاص، وقد سبق التطرق إلى هذا الموضوع سابقا..

يجب تفعيل المذكرة رقم 40 المنظمة للتباري لشغل المساكن الشاغرة مع احترام المقاييس لتحديد الأحقية في الإسناد دون تمييز، ومراجعة أسلوب الإعلان عن مناصب إدارية بدون سكن، وتبسيط المساطر والإجراءات التي يتعين اتخاذها لإسناد السكنيات الوظيفة والإدارية للمساهمة في استقرار المنظومة.

 كما يتعين البحث في ملف السكنيات التي هي مسندة لبعض الموظفين ولايستغلونها هم شخصيا

وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي تنفي ما نشر بخصوص تجميد قرارات تعيين 50 مسؤولا



الرباط – نفت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ما نشر بعدد من المنابر الإعلامية حول تجميد الوزير لقرارات تعيين 50 مسؤولا عن مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي سبق اختيارهم من خلال مباريات

 وأكدت الوزارة في بلاغ، اليوم الثلاثاء، ردا على ما نشر من مقالات بهذا الخصوص أن هذا الخبر “عار من الصحة وأن مسطرة التعيين في مناصب المسؤولية تأخذ سيرها العادي” مضيفة أن الدراسة بالجامعات الوطنية تمر في ظروف عادية.

الوزير أمزازي : دور الشركاء الدوليين والمجتمع المدني يعد رئيسيا في مجال التعليم والتكوين



الرباط –وكالات:  قال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، اليوم السبت بالرباط، إن دور الشركاء الدوليين والمجتمع المدني لا يزال، أكثر من أي وقت مضى، رئيسيا في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، خاصة المحور الرابع المخصص للتعليم.

وأوضح أمزازي، في كلمة خلال الاجتماع العاشر للمتدربين المغاربة من الوكالة اليابانية للتعاون الدولي، أن التعليم يحتل مكانة هامة ضمن التعاون المغربي الياباني، منوها بعلاقات التعاون الجيدة التي تجمع البلدين عبر التاريخ.

وأبرز أن الوكالة اليابانية للتعاون الدولي تضطلع بدور حاسم في تعزيز العلاقات بين البلدين، مشيدا بالمتطوعين اليابانيين النشيطين في مجال التعليم والتكوين، وبالجهود التي بذلوها في هذا المجال.

وأضاف أن اليابان تعد المزود الرئيسي للمتطوعين في المغرب، وخاصة في قطاع التعليم المدرسي، مشيرا إلى دعم الوكالة اليابانية للتعاون الدولي في تحقيق الأهداف التي حددتها الرؤية الاستراتيجية لإصلاح منظومة التربية والتكوين (2015-2030)، التي تنفذها الوزارة.

من جانبه أكد سفير اليابان بالمغرب، تاكوجي هناتاني، أن السنوات ال50 من التعاون المغربي الياباني التي تم الاحتفاء بها خلال سنة 2017، مكنت من بناء قدرات للتعاون الفعال في مختلف المجالات بما فيها التعليم.

وقال إن وضعية التعليم في المغرب قد تحسنت كثيرا بفضل العديد من مبادرات جلالة الملك محمد السادس والحكومة المغربية بالتعاون مع دول صديقة أخرى مثل اليابان، مبرزا أن البلدين اختارا تنمية مواردهما البشرية بهدف تحقيق التنمية المستدامة، من خلال تعزيز قدرات المعلمين وتحسين المناهج الدراسية.

من جهته، أشار الممثل المقيم للوكالة اليابانية للتعاون الدولي بالمغرب هيتوشي توجيما إلى أنه منذ سنة 1980، شارك أكثر من مائة مشارك مغربي في دورات تكوينية في مجال التعليم، مضيفا أن الوكالة تضع خبراتها التقنية ومواردها المالية في خدمة قطاع التعليم بالمغرب.

وقال إن تنسيق المبادرات مع المملكة المغربية له هدف مشترك يتمثل في تحسين منظومة التعليم، من خلال تعزيز التعلم الجيد، والإنصاف في الولوج إلى التعليم ومكافحة الهدر المدرسي.

جمع هذا اللقاء، المنظم بمبادرة من جمعية المشاركين المغاربة في برامج الوكالة اليابانية للتعاون الدولي تحت شعار “التعاون المغربي الياباني في مجال التعليم، حالة التعليم الأولي والأساسي، الإنجازات والآفاق”، المتدربين المغاربة السابقين للوكالة اليابانية للتعاون الدولي لتمكينهم من المساهمة، من خلال الدروس المستفادة من الخبرة المكتسبة أثناء تكوينهم في اليابان، في التفكير وتحقيق إجراءات التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المغرب.

وعرف اللقاء مشاركة خبراء مغاربة ويابانيين من الوسط الأكاديمي فضلا عن فاعلين جمعويين، لتسليط الضوء على تجربة البلدين حول المدرسة بشكل عام، ومرحلة التعليم الأولي والتربية بشكل خاص

وزارة التربية الوطنية: لم يطرأ أي تغيير على موعد صرف المنح الخاصة بطلبة سلك الإجازة



الرباط – أكدت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الجمعة، أنه لم يطرأ أي تغيير على موعد صرف المنح الخاصة بطلبة سلك الإجازة، الذي تم إعلانه في البلاغ الرسمي للوزارة، والمحدد في 06 مارس 2018

وهذا هو البلاغ:
على إثر تناقل بعض مواقع التواصل الاجتماعي لخبر يزعم أن صرف الشطر الثاني لمنح التعليم العالي والبحث العلمي الخاصة بطلبة سلك الإجازة قد تم تأجيله إلى غاية شهر ماي المقبل، فإن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، تؤكد أنه لم يطرأ أي تغيير على موعد صرف المنح الذي تم إعلانه في البلاغ الرسمي للوزارة والمحدد في 06 مارس 2018.

والوزارة إذ تقدم هذه التوضيحات، فإنها تحتفظ لنفسها بالحق في المتابعة القضائية ضد من كانوا وراء نشر البلاغ المفبرك المشار إليه أعلاه.

إستوديو بلاقيود