النفط يتراجع بفعل المخاوف من حرب تجارية بين أمريكا والصين



الأناضول : هبطت أسعار النفط في تعاملات الإثنين، بعدما مخاوف المستثمرين من حرب تجارية وشيكة بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين.

وأكد وزير الخزانة الأمريكي، ستيف منوتشين، الأحد أن الرئيس دونالد ترامب، لا ينوي التراجع عن الرسوم التي تعتزم الولايات المتحدة فرضها على سلع صينية بقيمة 60 مليار دولار رغم تهديدات الصين بالرد.

وبحلول الساعة (08:05 تغ)، انخفضت العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم مايو/ أيار بنسبة 0.65 بالمائة، نحو 46 سنتا إلى 69.99 دولارا للبرميل.

ونزلت العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم مايو/ أيار بنسبة 0.82 بالمائة أو ما يعادل 54 سنتا إلى 65.34 دولارا للبرميل.

في سياق متصل، ارتفعت تعاملات العقود الآجلة للنفط الخام في شنغهاي بنسبة 6 بالمائة في أول جلسة لتداول معيار النفط الصيني الجديد ليصل إلى 447.1 يوان (71 دولارا).

القنيطرة.. اطلاق أشغال بناء أول مصنع بإفريقيا للامريكي (نيكستير) لتصنيع معدات السيارات



القنيطرة –وكالات: أطلقت المجموعة الأمريكية (نيكستير أوطوموتيف)، العملاق العالمي في مجال تصنيع أنظمة وناقل حركة السيارات، اليوم الخميس بالقنيطرة، أشغال بناء أول مصنع لها للإنتاج في إفريقيا.

وسيشيد المصنع، الذي يعتزم توظيف 500 متعاون في المنطقة الحرة الأطلسية بالقنيطرة، على مساحة 18 ألف متر مربع، وسيقوم باستقبال وإنتاج أنظمة التوجيه الكهربائي للسيارات.

وستكون هذه الوحدة الإنتاجية أول مصنع للشركة المتعددة الجنسيات في إفريقيا والوحدة الصناعية ال25 التابع لها حول العالم.

وقد أعطى كاتب الدولة لدى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، المكلف بالاستثمار، عثمان الفردوس، عملية انطلاقة أشغال بناء هذا المصنع الجديد، بحضور عامل إقليم القنيطرة والممثلين المركزيين ل(نيكستير أوطوموتيف) والعديد من الفاعلين الاقتصاديين والتقنيين بالمنطقة الحرة الأطلسية، وكذا السلطات المحلية بإقليم القنيطرة.

ويأتي تشييد هذه المنشأة بالمغرب بعد توقيع (نيكستير أوطوموتيف) في يوليوز 2017 على مذكرة تفاهم مع الحكومة بهدف الاستثمار في القنيطرة. وتلت هذه المحطة التوقيع، في دجنبر الماضي، على الاتفاق الرسمي أمام صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وعملت الشركة المتخصصة في تصنيع معدات السيارات، منذ ذلك الوقت، على إنشاء فرعها المغربي وتخصيص رأسمال له يقدر بحوالي 7.7 مليون أورو.

وتعتبر (نيكستير أوطوموتيف)، التي تتوفر على 13 ألف أجير حول العالم، رابع منتج عالمي لأنظمة التوجيه وناقل حركة العربات. كما تقوم الشركة بمواكبة أزيد من 50 من الزبناء في المناطق الرئيسية الإقليمية في العالم، وتشغل أكثر من 10 آلاف عامل موزعين على 20 موقعا للانتاج و14 مركزا لخدمة الزبناء.

وتقع كافة هذه المواقع في مناطق استراتيجية في أوروبا وآسيا وأمريكا الشمالية والجنوبية. ويتمثل زبناء (نيكستير أوطوموتيف) في شركات عملاقة من قبيل بي إم دبليو وفيات وفورد وجنرال متورز وكريزلر وتويوتا، وكذا مصنعي السيارات الهندية والصينية.

التوقيع على 11 اتفاقية تعاون في ختام أشغال اللجنة العليا المغربية -القطرية المشتركة



الرباط –وكالات: توجت أشغال الاجتماع الوزاري للدورة السابعة للجنة العليا المغربية -القطرية المشتركة ، بالتوقيع على 11 اتفاقية ومذكرات تفاهم وبرامج عمل تهم مجالات الفلاحة والتجارة والنقل والإسكان والمجال المالي والمصرفي والتعليمي والإعلام والشباب والصناعة التقليدية، وذلك برئاسة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، ورئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني.

وشكلت هذه اللجنة مناسبة لإجراء محادثات مكثفة تناولت العلاقات الثنائية وسبل تدعيمها في شتى المجالات، بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر بخصوص جملة من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وعكست هذه المباحثات الإرادة المشتركة لمواصلة تطوير وتنمية العلاقات الثنائية وإعطاء التعاون بين البلدين الشقيقين دينامية جديدة، تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، وصاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر.

وبهذه المناسبة، جدد الجانب القطري دعمه لمغربية الصحراء، مشددا على أن أي حل لهذا النزاع الإقليمي لا يمكن أن يكون إلا في إطار سيادة المملكة المغربية ووحدتها الترابية والوطنية، منوها في الوقت ذاته بالدور الريادي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، حفظه الله، في تثبيت دعائم التنمية المستدامة في القارة الإفريقية، وتدعيم أسس السلم والأمن والإستقرار بالقارة الإفريقية، بما يتجاوب مع تطلعات شعوبها في التقدم والنماء.

من جهة أخرى، ثمنت اللجنة الخطوات الهامة التي قطعتها الشراكة الاستراتيجية القائمة بين المملكة المغربية ومجلس التعاون لدول الخليج العربية، ودعت إلى الإسراع في العمل على تطوير إطارها المؤسسي وآلياتها العملية، انطلاقا من منظور جلالة الملك محمد السادس، الذي أعلن عنه في خطابه أمام القمة المغربية الخليجية المنعقدة بالرياض في 20 أبريل 2016، والذي لقي في حينه تجاوب قادة دول المجلس

مجموعة SAHAM تقوم بتفويت شركاتها المتخصصة في التأمين لمجموعة SANLAM

28 20008 107af

الدار البيضاء، (بزنيس واير/ايتوس واير)

تفويت شركة التأمين لمجموعة SANLAM

- مجموعة SAHAM تتحول إلى صندوق استثماري إفريقي.

- إقتناء حصص WENDEL في الهولدينغ.

- SANLAM يرفع مساهمته في شركات التأمين التابعة للمجموعة.

بعد عدة أشهر من المحادثات،سيرفع SANLAM، شريك SAHAM منذ فبراير 2016، مساهمته في رأسمال فروع التأمين التابعة لمجموعة (SAHAM Finances) SAHAM، لتمر من 46,6% إلى 100%, بمقتضى إتفاق تم إبرامه اليوم.

وبذلك تعتزم SANLAM، أول مجموعة تأمين بإفريقيا برأسملة بورصة تبلغ16 مليار دولار، تعزيز تواجدها على صعيد القارة.

وتجدر الإشارة إلى أنSAHAM، التي بدأت تنمية نشاطها الإستراتيجي بإفريقيا سنة 2010, تتواجد اليوم على صعيد 26 بلدا وذلك عبر 35 شركة تأمين.

وبلغت قيمة عملية الإقتناء هذه مليار و 50 مليون دولار، على أساس تسعيرة لSAHAM Assurance Maroc، حددت في 1450 درهم للسهم الواحد

وتبقى هذه العملية رهينة بالحصول على موافقة مختلف السلطات المنظمة للقطاع كما سيتلوها، وفقاً للقوانين التنظيمية للبورصة بالمغرب، إطلاق عرض شراء عمومي يهم أسهم SAHAM Assurance Maroc وهي الشركة المدرجة ببورصة الدار البيضاء.

وبمقتضى هذه العمليات تكون SAHAM قد استقطبت استثمارات أجنبية بلغت 1,7 مليار دولار منذ 2012.

إقتناء حصص WENDEL في رأسمال مجموعة SAHAM

في أفق التحول لصندوق استثماري ، قامت مجموعة SAHAM بتبسيط مساهمتها عبر إقتناء حصص مجموعة WENDEL (فرنسا)، مما مكن بشكل كبير من تسريع وتيرة تنوع المجموعة وذلك منذ دخول WENDEL سنة 2013.

مجموعة SAHAM تتحول إلى صندوق استثماري إفريقي

بفضل غنى تجربتها التي راكمتها على الصعيد القاري، ورغبةً منها في وضعها في خدمة مشاريع كبرى، فقد بدأت مجموعة SAHAM التحول إلى صندوق استثماري إفريقي، وتطمح المجموعة بذلك لتقوية موقعها كفاعل قاري إستراتيجي. وستمكن هذه العملية من تعزيز وقع مجموعة SAHAM، التي تتواجد بعدة قطاعات وتشغل أزيد من 14000 مستخدم إنطلاقاً من المغرب.

هذا و يرتقب الاعلان لاحقاً عن عمليات إقتناء إستراتيجية تجرى حالياً.

تصريح السيد مولاي محمد العلمي، الناطق بإسم مجموعة SAHAM : "تتمثل قوة مجموعة SAHAM في قدرتها على العمل بشكل مشترك مع مستثمرين دوليين كبار كالبنك الدولي، Kingdom Zephyr، Abraaj، Allianz، Bertelsmann، Wendel ومؤخراً مجموعة SANLAM. وفي إطار التحول إلى صندوق إفريقي، سيستقطب SAHAM شركاء جدد، ليخطو خطوة جديدة في أفق الإستثمار في مهن مستقبلية من شأنها تسريع وتيرة النمو ببلدنا وقارتنا"

*المصدر: "ايتوس واير"

الرباح يشارك في اللقاء السنوي للجمعية الكندية للمطورين والمنقبين بتورونتو



تورونتو-وكالات: يشارك وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، عزيز الرباح، على رأس وفد هام، في أشغال “الجمعية الكندية للمطورين والمنقبين 2018″، وهو أحد أكبر اللقاءات الدولية حول قطاع التعدين، والتي تحتضنها مدينة تورونتو في الفترة من 4 إلى 7 مارس الجاري.

ويضم الوفد المغربي، على الخصوص، القائم بالأعمال في السفارة المغربية في أوتاوا، السيد عبد الله الكاهية، ومسؤولين رفيعي المستوى بالوزارة، وعدد من أطر وزارة الطاقة والمعادن، وكذا ممثلين عن شركات فاعلة في مجال التعدين بالقطاعين العام والخاص.

وعلى هامش هذا اللقاء الدولي، الذي يضم مختلف الفاعلين في هذا القطاع، لاسيما شركات التعدين والمستثمرين والهيئات المالية والمؤسسات الدولية وفاعلي المجتمع المدني، ترأس السيد الرباح، أمس الاثنين، لقاء خصص لقطاع التعدين المغربي.

وعرف هذا اللقاء، الذي تم بمبادرة من وزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، بشراكة مع مكتب المحاماة الكندي “فاسكين مارتينو دومولين لـ لـ بـ”، مشاركة نحو خمسين شركة أجنبية تنشط في مجال التعدين، إلى جانب فاعلين مغاربة في القطاع.

وخلال هذا اللقاء، أبرز  الرباح، على الخصوص، فرص الأعمال التي يتيحها قطاع التعدين المغربي.
وبالموازاة مع مشاركته في اللقاء السنوي للجمعية الكندية للمطورين والمنقبين، أجرى السيد الرباح مباحثات مع عدد من المسؤولين في الحكومة الكندية تمحورت حول آفاق التعاون.كما شارك الوزير، الاثنين في تورنتو، في أشغال القمة الدولية الثالثة لوزراء المعادن التي انعقدت تحت شعار “الثقة: ركيزة لصناعة التعدين غدا”، بحضور الوزراء المعنيين بقطاع التعدين في مختلف البلدان.

ويروم هذا الحدث تعزيز حوار ديناميكي حول بناء الثقة في قطاع استغلال المعادن من خلال حشد ممثلي الحكومات والصناعة ومنظمات التنمية غير الحكومية، والذين يضطلعون بدور هام في بناء الثقة والحفاظ عليها في منظومة التعدين.
ويجدر التذكير بأن المغرب راكم تجربة طويلة في مجال التعدين، كما يشهد بذلك وجود آثار لعمليات استغلال قديمة في مناطق مختلفة من المملكة.

ولطالما كان قطاع التعدين عاملا أساسيا من عوامل التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالبلاد، وذلك بفضل وجود وعاء جيولوجي مواتي غني بالمواد المعدنية.

وتتجلى أهمية هذا القطاع في مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي بحوالي 10 في المائة، وكذا بحصته الكبيرة في الصادرات الوطنية وانعكاساته الإيجابية على مستوى التنمية الجهوية.

وبلغ الإنتاج الوطني من المعادن خلال السنة الماضية ما مجموعه 9ر33 مليون طن يهيمن عليها الفوسفات، الذي يشكل أزيد من 90 في المائة، في حين وصل رقم معاملات قطاع المعادن، الذي وفر نحو 41 ألف منصب شغل، إلى 8ر54 مليار درهم

مستثمرون مغاربة وقطريون يبحثون بالدوحة مقترحات مشاريع للشراكة


تصوير : و م ع 

الدوحة –وكالات: شكل تبادل وجهات النظر حول مقترحات مشاريع لتعزيز الاستثمارات القائمة أو خلق فرص جديدة محور جلسة جمعت، اليوم الأربعاء بالدوحة، بين وفد مغربي من 27 رجل اعمال يزورون قطر حاليا في إطار بعثة اقتصادية لجمعية المصدرين المغاربة، ومسؤولي “جهاز قطر للاستثمار”؛ صندوق قطر السيادي الموجه لبناء وخدمة مجالات الاستثمار محليا ودوليا.

وابدى الجانبان، من خلال حوار مفتوح شارك فيه سفير المغرب بالدوحة، السيد نبيل زنيبر، تطلعهما الى بناء شراكات ثنائية أو ثلاثية أو متعددة الأطراف، في قطاعات أعمال متنوعة تستجيب لحاجات السوق بكلا البلدين، وتواكب أيضا دينامية وتحولات السوق على المستويين المحلي والإقليمي.

ودعا الوفد المغربي، في هذا السياق، الى التفكير في إمكانية استيعاب الشراكات التي قد يبنيها الجانبان مع أطراف أخرى، وفق شراكات متعددة، في إطار التعاون جنوب-جنوب، خاصة باتجاه العمق الإفريقي، تعزيزا لتوجهات المغرب في هذا المجال، وتثمينا لما تزخر به القارة من إمكانات واعدة.

واستعرض أعضاء من الوفد المغربي، في هذا السياق، مقترحات لمشاريع موجهة للتنفيذ داخل المغرب وخارجه، بعضها جاهزة وأخرى في مرحلة دراسة الجدوى، لكنها تحمل، برأيهم، ما يؤهلها لتكون محور شراكة استثمارية مربحة للأطراف المشاركة سواء اقتصرت على طرفين أو تطلبت أكثر من شريك.

وفي هذا الصدد، دعا رئيس قسم التطوير بجهاز قطر للاستثمار، الشيخ محمد منصور آل ثاني المستثمرين المغاربة الى موافاة جهاز الاستثمار، عن طريق السفارة المغربية، بدراسات مستوفية للمشاريع المراد إيجاد مستثمرين أو شركاء في الاستثمار لتنفيذها، معبرا عن استعداد الجهاز لإقامة مزيد من الشراكات ومشاريع الاستثمار في قطاعات متنوعة في المغرب، خاصة وأن تجربته في مدن مغربية عدة ناجحة ومحفزة على طلب المزيد. ولفت المسؤول القطري الى أن من شأن اجتماع اللجنة العليا المشتركة المغربية القطرية المرتقب في مارس المقبل، ان يضيء كثيرا من الجوانب القانونية والتنظيمية التي قد تيسر وتضع مزيدا من الضمانات لمثل هكذا شراكات وتطلعات استثمارية من الجانبين.

ووفقا لبيانات أوردتها حديثا وسائل إعلام محلية، تقدر الأصول الإجمالية لجهاز قطر للاستثمار بحوالي 335 مليار دولار، ما يؤهله، بحسب خبراء دوليين، ليكون واحدا من أكبر صناديق الثروة السيادية في العالم.

وعلى صعيد آخر، قام وفد رجال الأعمال المغاربة، اليوم أيضا، بزيارة استطلاعية لمزارع "بلدنا" (تبعد بنحو 50 كلم عن الدوحة شمالا) التي تمثل، بحسب مؤسسيها، تنفيذا عمليا لمطمح المساهمة في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الألبان ومشتقاتها.
وبمرافقة مسؤولي هذه المزارع، التي تبدو كواحة وسط ما يحيط بها من أراضي جافة، تسنى للوفد المغربي، خاصة المستثمرين من أعضائه في مجال الصناعات الغذائية الاطلاع بعين المكان على الأساليب والتقنيات الحديثة الموظفة في إدارة المواشي والإنتاج والتسويق، واستيضاح الكثير من التفاصيل والجزئيات عن هذه التجربة الفريدة في منطقة تعاني من قلة التساقطات وطغيان المناخ الصحراوي.

وتعتبر هذه المزارع، برأي كثير من المراقبين، تجربة فلاحية ناجحة، بمقاييس ما أنجزته، سواء من حيث عدد ما لديها من رؤوس أبقار وأغنام، أو من حيث الوسائل والتقنيات الحديثة التي توظف بها لاستخلاص الألبان وتصنيع مشتقاتها، أو تلك المعتمدة لديها عن طريق الزراعة المائية لإنتاج 50 في المائة من الأعلاف بعين المكان.

وكان وفد المستثمرين المغاربة، الذين حلوا أول أمس الاثنين بالدوحة، قد اجروا لقاءات مع نظرائهم القطريين في إطار جلسات انتظمت امس بكل من مقر غرفة قطر والبنك التجاري القطري، بغرض استكشاف فرص الاستثمار والشراكة مع الجانب القطري، وذلك بمبادرة من سفارة المملكة بالدوحة وشراكة مع الجمعية المغربية للمصدرين.

إستوديو بلاقيود