الدار البيضاء.. الاحتفال بتدشين أول خط جوي مباشر يربط بين سلطنة عمان والمغرب

بلا قيود



الدار البيضاء – احتفت وزارتا السياحة المغربية والعمانية، مساء أمس الاثنين بالدارالبيضاء، بتدشين أول خط جوي يربط بشكل مباشر مطار مسقط الدولي بمطار محمد الخامس الدولي .

وحضر هذا الحفل، الذي ترأسه وزيرا السياحة بالمملكة المغربية محمد ساجد وبسلطنة عمان  أحمد بن ناصر المحرزي، سفراء عدد من الدول العربية إلى جانب رجال أعمال وممثلي وكالات أسفار و شركات النقل الجوي وفاعلين من القطاع السياحي.

وأكد الوزيران، بهذه المناسبة، أهمية إطلاق هذا الخط الجوي الذي أطلقته شركة الطيران العماني، يوم الأحد الماضي، للاستجابة للطلبات المتزايدة المعبر عنها من قبل زبنائها الراغبين في استكشاف خصوصيات المملكة، التي تزخر بمميزات جعلت منها قبلة مفضلة للسياح المتوافدين عليها من مختلف أصقاع العالم.

وأشارا إلى أن هذا الخط الجديد، الذي سيربط بين العاصمة العمانية مسقط ومدينة الدار البيضاء ك التي تعتبر من أكبر حواضر شمال إفريقيا، يجسد السياسة التنموية التي ينهجها البلدان، وجهودهما من أجل تدعيم علاقتهما الأخوية الضاربة في عمق التاريخ، مما سيفسح المجال أمام انتعاش المبادلات الثنائية التجارية والاقتصادية، وخاصة في المجال السياحي.

وجددت الدعوة الى كافة شركات الطيران الوطني العربي إلى المبادرة لنسج علاقات شراكة متينة مشتركة تمكنها من مواكبة التطور المتسارع والكبير التي يشهده قطاع النقل الجوي على الصعيد العالمي.

واعتبرا أن هذا الخط الجوي يشكل حلقة ضمن سلسلة من الاتفاقيات المبرمة بين المغرب وعمان، وبإمكانه أن يجعل من محطتي الدار البيضاء ومسقط بوابتين للانفتاح على العديد من الدول بإفريقيا واوروبا وآسيا.

وقد تميز هذا الحفل بعرض شريط وثائقي ولوحات فنية موسيقية تعكس في مجملها مؤهلات دولة سلطنة عمان وثراءها الحضاري والثقافي والتراثي والسياحي، وكذا جودة الخدمات التي أهلت الطيران العماني لانتزاع العديد من الجوائز الإقليمية والدولية.

ويذكر أن شركة الطيران العمانية سخرت-حسب بلاغ لها - طائرة من طراز البوينغ 800-787 دريملاينر لتأمين رحلات الخط الجوي (مسقط- الدار البيضاء) ، أيام كل من الأحد والاثنين والاربعاء والجمعة، وذلك في ظل استراتيجيتها التوسعية ، الرامية إلى تسخير 66 طائرة لتأمين رحلاتها نحو 60 وجهة مع مطلع سنة 2022.

وتأتي هذه الوجهة الجديدة عقب إطلاق الطيران العماني في الأول من يونيو لرحلات تجاه اسطنبول، في افق تعزيزها برحلات جوية أخرى خلال شهر اكتوبر القادم نحو العاصمة الروسية موسكو.

ويشار الى أن الطيران العماني يؤمن يوميا من مبنى المسافرين الجديد ما يقرب من 200 رحلة. حيث تغطي طائراته 9 وجهات ضمن دول مجلس التعاون الخليجي و11 وجهة في الهند و7 وجهات في أوروبا، وذلك فضلا عن وجهات أخرى تهم كل من إسطنبول وشبه القارة الهندية والشرق الأقصى والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مما يوفر أمام زبنائها العديد من الخيارات وسهولة الوصول.

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود