مجلس النواب يصادق بالإجماع على مشروع القانون المتعلق بإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار وبإحداث اللجان الجهوية



الرباط – صادق مجلس النواب في جلسة عمومية، اليوم الأربعاء، بالإجماع على مشروع قانون رقم 47.18 يتعلق بإصلاح المراكز الجهوية للاستثمار وبإحداث اللجان الجهوية الموحدة للاستثمار.

وقال وزير الداخلية السيد عبد الوافي لفتيت، في معرض تقديمه لهذا المشروع ، إن مشروع القانون يأتي في إطار مواكبة الجهود الدؤوبة التي ما فتئ جلالة الملك محمد السادس يبذلها من أجل تشجيع الاستثمار ودعم النسيج المقاولاتي، وتنفيذا لتعليماته السامية بتسريع إصلاح المراكز الجهوية للاستثمار.

وأكد أن الحكومة عملت على إعداد مشروع متكامل لهذا الإصلاح قدمه رئيس الحكومة بين يدي صاحب الجلالة الملك محمد السادس، يوم الخميس 19 أبريل 2018، حيث نال الموافقة الملكية بتنفيذه على أرض الواقع خلال سنتي 2018و2019 .

ويرتكز هذا الإصلاح، حسب السيد لفتيت، على ثلاثة محاور أساسية، هي إعادة هيكلة المراكز الجهوية للاستثمار، و إحداث اللجنة الجهوية الموحدة للاستثمار، وتبسيط المساطر والإجراءات المرتبطة بملفات الاستثمار على المستويين الجهوي والمركزي.

وأضاف الوزير أن هذا المشروع يهدف إلى بلورة إصلاح المراكز الجهوية للاستثمار عبر مجموعة من المقتضيات والآليات المتناسقة التي يتوخى من خلالها تسهيل الاستثمار وتحويل المراكز الجهوية إلى دعامة أساسية لجلب الاستثمارات وتنمية النسيج المقاولاتي ومواكبته في خلق الثروة ومناصب الشغل.

وسجل أن مشروع القانون تضمن مجموعة من المستجدات تهم إعادة هيكلة المراكز الجهوية للاستثمار عبر تحويلها إلى مؤسسات عمومية تتمتع بالشخصية الاعتبارية وبالاستقلال المالي، وتتوفر على مجالس إدارية تشاركية ومنفتحة على مختلف الفاعلين الجهويين في القطاعين العام والخاص، مبرزا ان مشروع القانون نص على اعتماد هيكلة متطورة وحديثة لتنظيم المراكز عبر إحداث قطبين أساسين هما “قطب دار المسثمر” و “قطب التحفيز الترابي”.

كما تشمل هذه المستجدات، توسيع نطاق اختصاصات المراكز الجهوية للاستثمار لتمكينها من الاضطلاع بمهام طلائعية بما ينسجم مع أهداف الجهوية المتقدمة وتعزيز اللاتمركز الاداري والحد من العراقيل التي تواجه المستثمرين، مشيرا إلى انه لتحقيق هذا الهدف ستقوم هذه المراكز بتسهيل الاستثمار عبر تكريس دورها كشباك وحيد للمعالجة المندجمة لملفات المشاريع الاستثمارية وفق مقاربة شمولية في كافة مراحلها.

كما ستقوم هذه المراكز، يضيف الوزير، بالمواكبة الشاملة للمقاولات خصوصا الصغرى منها والمتوسطة والصغيرة جدا، وتلك التي تجد صعوبات في أنشطتها، والمساهمة مع الفاعلين الجهويين المعنيين في التحفيز الاقتصادي للجهة عبر تقديم وتسويق عرض ترابي متكامل لجب الاستثمار واقتراح تدابير كفيلة بتطوير جاذبية الجهة وتثمين مؤهلاتها.

ويتضمن مشروع القانون أيضا، حسب السيد الفتيت، إحداث اللجنة الجهوية الموحدة للاستثمار التي ستحل محل كافة اللجان الجهوية والمحلية الحالية المتدخلة في تدبير الاستثمار ، لتشكل الإطار الأوحد لاتخاذ القرارات المتعلقة بملفات الاستثمار وإبداء الرأي بخصوص طلبات الاستفادة من الامتيازات الممنوحة في إطار المنظومة التحفيزية للاستثمار.

ويعهد إلى هذه اللجنة، التي يرأسها والي الجهة، البت في طلبات الرخص والقرارات والاجراءات الادارية اللازمة لانجاز المشاريع الاستثمارية وكذا في طلبات الاستثناء في مجال التعمير، والتي حدد مشروع القانون شروط وكيفيات معالجتها ومنح الرخص المتعلقة بها للمستثمرين.

وتعتبر القرارات المتخذة على مستوى اللجنة التي تتكون من عمال العمالات والأقاليم ورؤساء المجالس الجماعية وممثلي السلطات الإقليمية والممثلين الجهويين للإدارات والمؤسسات العمومية المعنيين بالمشاريع الاستثمارية والمدير العام لمصالح الجهة، ملزمة لكافة أعضائها وللإدارات التي ينتمون إليها.

كما ينص مشروع القانون على إحداث “اللجنة الوزارية للقيادة” برئاسة رئيس الحكومة، والتي يعهد إليها بقيادة إصلاح مراكز الاستثمار وتقييم أدائها والنظر في اقتراحاتها الرامية إلى تسوية الصعوبات، وكذا المتعلقة بتبسيط المساطر المرنبطة بالاستثمار.

أبوظبي ..حضور متميز للمنتوجات المجالية المغربية في المعرض الدولي للتغذية بالشرق الاوسط

Abu dhabi 64095

أبوظبي – وكالات :  يعرف الجناح المغربي في المعرض الدولي للتغذية بالشرق الأوسط “سيال 2018 “، الذي تتواصل فعالياته في أبوظبي إقبالا واسعا على المنتوجات المجالية المتميزة التي يعرضها 24 عارضا يمثلون حوالي 100 تعاونية من مختلف جهات المملكة.

وتعرض التعاونيات المشاركة في هذه التظاهرة الدولية الكبرى، بمواكبة من وكالة التنمة الفلاحية،منتوجات متنوعة، تشمل على الخصوص، العسل والتمور وزيت “أركان” وزيت الزيتون والزعفران والأعشاب الطبية والعطرية والحناء والتوابل.

وقال المدير العام لوكالة التنمية الفلاحية، المهدي الريفي، إن المنتوجات المجالية المغربية الأصيلة المعروضة تم انتقاؤها بعناية فائقة من أجل إبراز جودة وتنوع العرض المغربي في هذه المشاركة السادسة للمملكة في هذا الملتقى الدولي ذائع الصيت على مستوى المنطقة.

وأضاف الريفي في تصريح ، أن المعرض يشكل فرصة سانحة للتعريف بالمنتوجات المجالية المغربية وكذا مواكبة التعاونيات الفلاحية والمنتجين الصغار في مجال التسويق على مستوى السوق الدولية من خلال برمجة 250 لقاء عمل تجاري بين العارضين المغاربة والفاعلين الاقتصاديين سواء بالامارات أو على صعيد الشرق الاوسط لابرام عقود تصدير المنتوجات المغربية لهذه المنطقة.

وأشار إلى أن من شأن هذه المشاركة تعزيز مكانة المنتوجات المجالية المغربية في سوق الشرق الأوسط و البحث عن تموقع أفضل لها، خصوصا داخل المراكز التجارية الكبرى و متاجر البيع بالتقسيط والمتاجر المتخصصة في المنتجات البيولوجية والمجالية.

وفي تصريح مماثل، قال الحسين شمساوي من مجموعة ” تمور واحة تودغى تنغير “، ذات النفع الاقتصادي إن المشاركة في “سيال” أبوظبي تتيح فرصة للتعريف بالمنتوجات الفريدة التي تزخر بها الواحة المعروفة بالتمور ذات الجودة العالية، من بينها صنف ” أوتقديم ” الذي يعد “جوهرة” تودغا بالنظر لخاصياته الصحية والغذائية المتميزة .

ودعا شمساوي الى إعطاء العناية لهذا الصنف من التمور من طرف الجهات المسؤولة بهدف تطويره وتوسيع انتشاره ، معبرا عن أمله في أن تتوج المشاركة في المعرض بتدشين تصدير تمور مجموعته الى الامارات بصفة خاصة ومنطقة الشرق الأوسط بصفة عامة.

من جانبها، أشادت فطومة الديش تحربانت رئيسة تعاونية ” تاركانت” بمنطقة أيت باها، المتخصصة في انتاج زيت “أركان”، بمبادرة إشراك التعاونيات الفلاحية في المعارض الدولية ، لما لذلك من انعكاسات ايجابية لاسيما في مجال إبراز جودة المنتوجات المغربية الاصيلة وكذا تسويقها.

وأضافت أن تعاونيتها تشغل حوالي مائة إمراة من المنطقة ، مبرزة أهمية التكوين من أجل الرفع من المردودية وضمان جودة المنتوجات.

يذكر أن معرض “سيال” لهذه السنة ،الذي يعقد تحت شعار “إعادة صياغة الابتكار في قطاع الأغذية والمشروبات والضيافة”، ويعرف مشاركة ألف شركة عارضة في قطاعات الأغذية والمشروبات والمعدات ،يتوقع استقطاب حوالي 25 ألف زائر وخبير في مجال الأغذية من أكثر من 45 دولة حول العالم

مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون خوصصة القطاع العام



الرباط – صادق مجلس النواب،في جلسة عمومية اليوم الثلاثاء،بالأغلبية على مشروع قانون رقم 91.18 بتغيير وتتميم القانون رقم 39.89 المأذون بموجبه بتحويل منشآت عامة إلى القطاع الخاص.

وصادق على مشروع القانون، الذي يروم تعزيز الإسهام في تمويل صندوق الحسن الثاني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والميزانية العامة للدولة للاستثمار العمومي 119 نائبا، في حين عارضه 65 آخرون.

ويهدف مشروع القانون إلى متابعة برنامج الخوصصة في إطار رؤية جديدة ستمكن من فتح رأسمال بعض المقاولات التي تنشط في قطاعات تنافسية والتي بلغت مرحلة من النضج، كما تتوفر على المعايير الضرورية لذلك، من حيث فرص النمو والاستثمار، والقدرة على ولوج أسواق جديدة والتموقع فيها، ودرجة الانفتاح على المنافسة، فضلا عن الجدوى الاقتصادية والمالية بالنسبة للمؤسسة المعنية.

وقال وزير الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون، في معرض تقديمه للمشروع، إن الأخير يندرج في إطار تأمين استمرارية سياسة الانفتاح على القطاع الخاص وإعادة هيكلة وتنظيم القطاع العام بصفة عامة، مع تمكين المؤسسات والمقاولات العمومية من الاستفادة من رؤوس أموال إضافية لتمويل مخططاتها الاستثمارية والمشاريع الهيكلية التي تنجزها.

وأشار إلى أنه في إطار التكامل بين القطاعين العام والخاص، ونظرا للحصيلة الإيجابية لعمليات الخوصصة التي تكللت بالنجاح والتي كانت لها تأثيرات إيجابية على الصعيد الاقتصادي، ستسهر الوزارة على إنجاز عمليات جديدة في إطار منهجية شمولية للتدبير النشيط للمحفظة العمومية بغية تحقيق أهداف تتمثل أساسا في تركيز تدخلات المقاولات العمومية على مهامها الأساسية، وتثمين ملك الدولة، وتمويل الاستثمار العمومي، وتطوير التكامل مع القطاع الخاص وإشراكه في دينامية النمو الاقتصادي وكذا تنشيط سوق الرساميل بالدار البيضاء.

وشدد على أن تسجيل شركات جديدة في لائحة المنشآت المزمع خوصصتها يعد إذنا بتفويتها ولا يعني تفويتها في الحين بصفة شمولية، لأن ذلك يستلزم إعدادا دقيقا وإجراءات تطبيقية ومساطر مؤطرة بكيفية جيدة وفقا للمقتضيات التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل.

وأبرز الوزير أن تقديم النص التشريعي يتزامن مع ما جاء به مشروع قانون المالية لسنة 2019 الذي شمل مقتضيات جديدة تهدف إلى إعادة النظر في تخصيص مداخيل الدولة.

وتتمثل أهم مضامين وإجراءات مشروع هذا القانون في إدراج كل من شركة استغلال المحطة الحرارية لتاهدارت وفندق المامونية في لائحة الشركات التي ستتم خوصصتها.

كما تشمل حذف خمس شركات من اللائحة المزمع خوصصتها، ويتعلق الأمر بـ”شركة مركب النسيج بفاس” (كوطيف)، وبنك القرض العقاري والسياحي، وشركة تسويق الفحم والخشب، ومصنع الآجور والقرمود، والشركة الشريفة للأملاح، إضافة إلى فندقين هما “أسماء” و”ابن تومرت”.

وفي هذا السياق فإن مشروع القانون يروم حذف هاته الشركات من اللائحة المزمع خوصصتها بالنظر لفشل محاولات تحويلها إلى القطاع الخاص منذ انطلاق برنامج الخوصصة، وبسبب وجود بعض هذه المنشآت قيد التصفية أو بالنظر لمشاكل ترتبط بتصفية وعائها العقاري أو بنزاعات متعلقة بالمستخدمين

لجنة الميزانيات بالبرلمان الأروبي تتبني اتفاق الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الاروبي

030 e97d6

ستراسبورغ – صوتت لجنة الميزانيات بالبرلمان الأروبي، مساء اليوم الاثنين، لفائدة تبني اتفاق الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الاروبي.

وتم التصويت على الرأي الايجابي المتعلق بهذا الاتفاق،وبروتوكول تنفيذه، فضلا عن تبادل رسائل المصاحبة، بأغلبية واسعة لاعضاء هذه اللجنة البرلمانية التي تقرر في القضايا المرتبطة بميزانيات الاتحاد الاروبي.

ويأتي هذا التصويت بعد بضعة ايام على المصادقة على هذا الاتفاق من قبل مجلس الاتحاد الاروبي.

ومن المقرر عقب ذلك ، المصادقة على اتفاق الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأروبي، الموقع في 24 يوليوز الماضي بالرباط، من طرف اللجان المختصة الاخرى للبرلمان الاروبي، قبل تبنيه بشكل نهائي في جلسة عامة.

ويحدد هذا الاتفاق الذي يشمل منطقة الصيد الممتدة من الخط المتوازي 35 الى الخط المتوازي 22 ،أي من رأس سبارتيل بشمال المغرب الى الرأس الابيض بجنوب المملكة، على الخصوص شروط ولوج الاسطول الاروبين مع زيادة في المقابل المالي الذي سينتقل من متوسط سنوي قيمته 40،0 مليون اورو الى 52،2 مليون أورو (زائد 30 في المائة).

كما حدد الطرفان خلال الاتفاق ، التدابير الرامية الى تحسين الانعكاسات والمنافع بالنسبة للسكان المحليين بالمناطق المعنية.

النفط ينخفض مجددا اليوم الجمعة ، لكن في المغرب يظل السعر كما هو؟



نيويورك (رويترز) - انخفضت أسعار النفط يوم الجمعة بسبب مخاوف من وفرة في المعروض وارتفاع الدولار لكن توقعات بأن منظمة أوبك وروسيا ستتفقان على خفض في إنتاج الخام الأسبوع القادم كبحت الخسائر.

وسجل الخامان القياسيان، مزيج برنت المستخرج من بحر الشمال والخام الأمريكي الخفيف، أضعف أداء شهري في أكثر من عشرة أعوام في نوفمبر تشرين الثاني، مع هبوطهما بأكثر من 20 في المئة بفعل تجاوز المعروض العالمي للطلب.

وأنهت عقود برنت لأقرب استحقاق جلسة التداول منخفضة 80 سنتا، أو 1.3 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 58.71 دولار للبرميل بينما تراجعت عقود الخام الأمريكي 52 سنتا، أو 1 بالمئة، إلى 50.93 دولار للبرميل.

استمرار هبوط أسعر النفط وسط مخاوف من تخمة في المعروض، “إلا في المغرب”



نيويورك (رويترز) - هبطت أسعار النفط بنحو 2.5 بالمئة يوم الأربعاء بعدما ارتفعت مخزونات الخام الأمريكية للأسبوع العاشر على التوالي وسجلت أعلى مستوى في عام، مما عزز المخاوف بشأن تخمة في المعروض العالمي.

وهبط الخام الأمريكي 1.27 دولار، أو ما يعادل 2.5 بالمئة، إلى 50.29 دولار للبرميل مسجلا أدنى مستوى منذ التاسع من أكتوبر تشرين الأول 2017.

وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 1.45 دولار، أو 2.4 بالمئة، ليبلغ في التسوية 58.76 دولار للبرميل.

إستوديو بلاقيود