الجديدة... مكاتب فروع أحزاب ونقابات و هيئات.. لم تجدد فروعها منذ أكثر من 15 سنة

بلا قيود



بلاقيود

القانون فوق الجميع مبدأ غير قابل للنقاش خاصة لدى سلطات تمثل الدولة.. هناك عدة فروع لأحزاب سياسية ونقابات مهنية و جمعيات حقوقية .. بإقليم الجديدة لم تجدد فروعها منذ سنوات عديدة في مخالفة صريحة لقانونها الأساسي الذي يحتم عليها تجديد فروعها في أجل أقصاه ما بين ثلاث سنوات إلى أربع سنوات


وهناك فروع تقدم العديد من أعضائها باستقالاتهم ولم يعد فيها إلا الرئيس، ولازال يمارس مهامه و تتعامل معه السلطات دون توفره على النصاب القانوني من الأعضاء، وهناك فروع أحزاب سياسة تجاوزت 15 سنة لم تعقد ولا جمعا عاما واحدا ..

ورغم ذلك لديهم "الطابع" ويراسلون السلطات وعدة جهات ويتعاملون معهم ولا يجدون في الأمر أي حرج ، ويوقعون التزكيات للمرشحين

ولا تكلف السلطات نفسها عناء إرجاع مراسلاتهم بدعوى أن الفرع غير قانوني لأنه خالف القانون الأساسي الذي تقدم به لدى السلطات والذي على أساسه تسلم وصل إيداع الملف من قبل السلطات المحلية، هنا رؤساء فروع مخلدين

القانون الأساسي الذي قدمته فروع الأحزاب والنقابات والهيئات الحقوقية .. إلى السلطات هو قانون أساسي تم وضعه من قبل المكاتب المركزية ولايحق للفروع تعديله أو تفصيله على المقاس

وزارة الداخلية لم ولن تتساهل مع القيادات المركزية لتلك الأحزاب أو النقابات أو الجمعيات الوطنية، وتقوم وزارة الداخلية بوقف فوري للدعم إذا تجاوزت تلك الأحزاب أو النقابات أو الجمعيات المدة المحددة للدعوة إلى المؤتمر العام، وهي أربع سنوات، مما يجعل تلك الأحزاب .. أكثر حرصا على انعقاد مؤتمراتها العامة في موعدها

أما لدى السلطات المحلية بالجديدة وغيرها فهي تتغاضى عن هذه التجاوزات من قبل تلك المكاتب التي تضرب في العمق مبدأ تكافؤ الفرص وتقوم بخرق القانون

السلطات المحلية مدعوة لتطبيق القانون على كل فروع الأحزاب والنقابات والجمعيات بدون استثناء انطلاقا من مبدأ القانون فوق الجميع، وإلا ترفض التعامل مع كل المخالفين لقانونهم الأساسي الموضوع لدى السلطات، إما عقد الجموع العامة في موعدها أو رفض التعامل معهم من أجل إنهاء عهد الريع السياسي

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود