طنجة .. حجز أربع دراجات جي سكي وزورقين ترفيهين مع توقيف أصحابهما بسبب الهجرة السرية

بلا قيود


أرشيف

طنجة: بلاقيود

تعود مرة أخرى ظاهرة الهجرة السرية "الحريك" بواسطة الوسائل الترفيهية البحرية من دجي سكي والزوارق بسواحل طنجة إلى الظهور، وخصوصا بالقرب من شاطئ الغندوري والبلدي،..

المصادر الخاصة تتحدث على أن المصالح المختصة في حماية الحدود الساحلية وبتنسيق مع القوات المساعدة والبحرية الملكية والدرك البحري بطنجة في خضم هذا الأسبوع من حجز أربعة دراجات مائية دجي سكي وزورقين ترفيهيين وتوقيف أصحابهم المتورطين في عمليات للهجرة السرية إلى الضفة الإسبانية


وحسب مصادر مطلعة ، أن القضية بدأت خيوطها عندما أشعر أفراد القوات المساعدة عن إبحار 4 دراجات من نوع "دجي سكي" من نقطة قرب شاطئ الغندوري مستغلين عدم تواجد الحراسة هناك وسهولة المسلك.. لكن مالم يكن في حسبانهم أن نقطة المراقبة للبحرية رصدتهم ، ليتم التنسيق والمباغثة وتم إلقاء القبض عليهم من طرف دورية للدرك البحري بعد نصب كمين محكم ، وتم توقيفهم وتقديمهم إلى العدالة في حالة اعتقال بعد انتهاء فترة الحراسة النظرية، للبحث معهم حول المنسوب إليه

في حين تمكنت نفس المصالح وبتنسيق محكم من ضبط وحجز زورقين مطاطين للترفيه والسياحة ، حيث سبق لصاحبي الزورقين أن أوهما المصالح الأمنية بأنهما في رحلة صيد ليقوما بعمليتين للهجرة السرية وسط البحر، حيث قاما بنقل المرشحين من السواحل المجاورة لنفس النقطة المذكورة سابقا

وتجدر الإشارة إلى أن ظاهرة "الحريك" بواسطة هذه الوسائل تعد الوسيلة الأسرع، إذ يتمكن المرشحون من الوصول في ظرف 20 دقيقة إلى إسبانيا مقابل 50 ألف درهم للشخص الواحد .. وقد سبق لجريدة بلاقيود أن تطرقت في موضوع سابق إلى هذا الموضوع وعن النقطة السوداء للانطلاقة الممتدة ما بين شاطئ الغندوري والشاطئ البلدي

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


كود امني
تحديث

إستوديو بلاقيود